دراسة: لأول مرة في التاريخ.. الكتلة التي صنعها الإنسان تفوق الكتلة الحيوية

دسمان نيوز – أفادت دراسة نشرت في مجلة “نيتشر” العلمية بأنه لأول مرة في التاريخ، ستتجاوز كتلة كل شيء صنعه البشر – بما في ذلك المباني والطرق والآلات – كتلة كل أشكال الحياة التي تنمو على الأرض. 

وأشار البحث الذي أجراه “معهد وايزمان للعلوم” في إسرائيل إلى أن الجنس البشري والأرض في “نقطة تحول” في عام 2020، حيث زادت كتلة جميع المواد التي ينتجها الإنسان لتتساوى مع كتلة جميع النباتات والحيوانات، مثل الأشجار والنباتات والحيوانات والبكتيريا والفطريات. 

وتوقع المعهد، ومقره جنوب شرق تل أبيب، أن تكون الكتلة التي صنعها الإنسان ضعف الكتلة الحيوية بحلول عام .2040

وبحلول ذلك العام، من المتوقع أن تزن “الغابة” الخرسانية والصلبة والبلاستيكية التي صنعها البشر ما لا يقل عن اثنين تيرا طن. 

وقال الباحث الرئيسي رون ميلو، أستاذ النبات وعلوم البيئة في معهد وايزمان “بالطبع، من المستحيل قياس كل الكتلة على الأرض، مما يعني أن الأرقام المعروضة هي أفضل التقديرات مع احتمالات زائد أو ناقص ستة أعوام”. 

وأوضح أن الدراسة، على حد علمه، هي الأولى التي تقارن الكتلة البشرية بالكتلة الحيوية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا