الأطفال المصابون بكورونا بدون أعراض أكثر عرضة لتلف الأوعية الدموية

دسمان نيوز – وجدت دراسة جديدة أن نسبة عالية من الأطفال المصابين بعدوى كورونا يعانون من اعتلال الأوعية الدقيقة الخثارى، ومن المعتقد بشكل عام أن الأطفال محصنون بشكل عام من الأضرار التى يسببها فيروس كورونا، وقد يكون العديد منهم مصابون بدون أعراض، ومع ذلك فقد أظهرت العديد من الدراسات أن الأطفال أيضًا قد يظهرون أحيانًا أعراضًا شديدة .

ووجد الباحثون وفقا لتقرير مجلة ” Blood Advances” في مستشفى الأطفال في فيلادلفيا مستويات مرتفعة من العلامات الحيوية المتعلقة بتلف الأوعية الدموية لدى الأطفال المصابين بعدوى كورونا، حتى لو كان الأطفال يعانون من أعراض بسيطة أو لا تظهر عليهم أعراض.

ووجدوا أيضًا أن نسبة عالية من الأطفال المصابين بهذه العدوى الفيروسية يستوفون المعايير السريرية والتشخيصية لاعتلال الأوعية الدقيقة الخثارى  (TMA)، وهي متلازمة تنطوي على تخثر في الأوعية الدموية الصغيرة وقد تم تحديدها كسبب محتمل للمظاهر الشديدة لـ كورونا عند البالغين.

ويعتبر التحليل الحراري الميكانيكي (TMA) حالة طبية نادرة لكنها خطيرة يمكن أن تؤدي إلى تلف الأوعية الدموية الأصغر داخل الأعضاء الحيوية في الجسم. 

وأكد الباحثون أن هناك حاجة لمزيد من الدراسات لتحديد التأثير طويل المدى، فعلى الرغم من أن معظم الأطفال المصابين بـ كورونا لا يعانون من مرض شديد، إلا أن هذه الدراسة تظهر أنه قد تكون هناك تأثيرات أخرى لـ الفيروس تستحق التحقيق.

ويقول الباحثون إن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد ما إذا كان يجب فحص الأطفال في المستشفى المصابين بـ كورونا بحثًا عن متلازمة تلف الأوعية الدموية.

المادة السابقةرئيس لبنان: الوضع الأمنى المتردى فى “بعلبك” غير مقبول ويزيد معاناة الأهالى
المقالة القادمةيوتيوب يزيل فيديوهات الاعتراض على فوز جو بايدن برئاسة أمريكا

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا