رئيس البرلمان اللبنانى يرجع تأخر تشكيل الحكومة لأسباب الداخلية

دسمان نيوز – أعرب رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، عن استيائه البالغ من تأخر تشكيل الحكومة الجديدة في ظل الأزمات الكبيرة التي يمر بها لبنان، مؤكدا عدم وجود أية عوامل خارجية تتسبب في عرقلة التأليف الحكومي، وأن الخلاف حول هذا الملف داخلي بالكامل.
وقال بري -في تصريح لصحيفة (الجمهورية) اللبنانية في عددها الصادر اليوم الخميس- إن حالة الجمود الراهنة وعدم تشكيل الحكومة الجديدة يمثل استنزافا للبلاد من دون أي مبرر وبلا أي طائل، مشددا على أن الضرورة أصبحت أكثر من مُلحة للاستجابة إلى حاجة لبنان إلى حكومة إنقاذ.
وأضاف: “الوضع الذي يمر فيه لبنان هو الأكثر سوءا وكارثية ومأساوية في تاريخه ولن نستطيع أن نستمر هكذا. ليس هناك سوى حل وحيد أمامنا، وهو تشكيل الحكومة ولا يوجد حل آخر”.. مؤكدا أنه لا توجد مشكلة من جانب فريقه السياسي إزاء عملية التأليف الحكومي، وأن الأمر برمته يتعلق بالتفاهم بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الوزراء المكلف سعد الحريري.
ويسود التعقيد مسار تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة في ظل الخلافات القوية بين القوى السياسية على توزيع الحقائب السيادية والخدمية الأساسية، وصراع عدد من الأحزاب والتيارات السياسية على حقائب وزارية بعينها، ووجود عقبة أساسية تتعلق بالتمثيل الوزاري المسيحي، وسط تخوف من فشل كافة المساعي لتأليف حكومة جديدة لاسيما مع تصلب المواقف السياسية وتصاعد التوتر بين الفرقاء السياسيين وارتفاع الأصوات المعترضة والمطالبة بحصص وزارية.
وكُلف زعيم “تيار المستقبل” سعد الحريري برئاسة وتشكيل الحكومة الجديدة للبنان، في ضوء ما أسفرت عنه نتيجة الاستشارات النيابية الملزمة التي أجريت في 22 أكتوبر الماضي، وأفضت إلى اختيار 65 نائبا من أصل 120 عضوا بمجلس النواب لـ “الحريري” لتولي المنصب.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا