البرلمان الإيرانى: الاتفاق النووى بات طريقا من طرف واحد

دسمان نيوز – أكد رئيس البرلمان الإيرانى، محمد باقر قاليباف، أن “الاتفاق النووى بات طريقا من طرف واحد، وقرار البرلمان اليوم أغلق هذا الطريق”، وقال قاليباف بحسب ” روسيا اليوم”: “على الغرب أن يعلم أن طهران ماضية في هذا النهج، إلى أن ينفذوا التزاماتهم في الاتفاق”، مشيرا إلى أن هذا القرار يمنح الغرب “فرصة لتنفيذ التزاماته في الاتفاق النووى”.

وتابع رئيس البرلمان الإيراني قائلا: “لم يقتصر الأمر على عدم وفاء الدول الأوروبية بالتزاماتها، بل رأينا أيضا أنها رفضت حتى إدانة التخريب الذي حدث في نطنز وألحق الضرر بصناعتنا النووية، وكذلك الأعمال الإرهابية التي وقعت ضد علمائنا النوويين، وخاصة الشهيد فخري زاده”، وأمل قاليباف أن يؤدي هذا “القرار الصارم” الذي صوت عليه البرلمان، إلى “رفع العقوبات عن إيران”.

وصادق البرلمان الإيرانى، نهائيا على قانون يلزم الحكومة برفع تخصيب اليورانيوم حتى 20%، وبإعادة العمل بمفاعل أراك للماء الثقيل، كما كان عليه قبل الاتفاق النووي عام 2015، ويحمل القانون اسم “الإجراءات الاستراتيجية لإلغاء العقوبات الأمريكية”، بهدف إجبار الولايات المتحدة على إلغاء العقوبات على إيران، وصوت لصالحه 248 نائبا، ولا يزال القانون بحاجة إلى موافقة مجلس صيانة الدستور كى يصبح نافذا.

ويلزم القانون هيئة الطاقة الذرية الإيرانية بتخصيب اليورانيوم بمستوى 20% وبكمية 120 كيلوجراما سنويا، في محطة فوردو النووية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا