الحرس الثوري الإيرانى يهدد بضربة قوية ردا على مقتل فخري زاده لكن ليس قريبا

دسمان نيوز – أعلن الحرس الثورى الإيرانى، عن توجيه ضربة قوية ردا على اغتيال العالم النووي محسن فخرى زاده، ولكن ليس قريبا، وذلك وفقا لقناة العربية في خبر عاجل لها قبل قليل. ووفقا للعربية، قال مستشار قائد الحرس الثوري الإيراني، إن مقتل محسن فخري زاده صفعة قوية لكن الموضوع لم ينته.

وفى وقت سابق، حثت وزارة الخارجية الألمانية، كل الأطراف المعنية بالملف الإيرانى على الامتناع عن اتخاذ أى خطوات يمكن أن تزيد من تصعيد الوضع، بعد واقعة اغتيال العالم النووى الإيرانى محسن فخرى زاده.

وكان المرشد الإيرانى الأعلى، آية الله على خامنئى، توعد بالثأر للعالم النووى محسن فخرى زاده، الذى تم اغتياله فى عملية استهدفت سيارته بالقرب من العاصمة طهران، أمس.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا