النساء يحصلن على 80% من أجور الرجال في أميركا

دسمان نيوز – على مر التاريخ، زادت فجوة الأجور بين الجنسين مدفوعة بالاعتقاد السائد بوجوب التزام النساء بيوتهن، أو التشكيك في قدرتهن على شغل الوظائف مثل الرجال، مما جعلهن يكسبن أجورا أدنى حتى عندما دخل عدد كبير منهن سوق الأيدي العاملة. وحاليا تسيطر على هذا الجدل حقيقة أن النساء، لا يزلن يتحملن نصيبا غير متساو من الأعباء المنزلية، ورعاية الأطفال، ما يجعلهن يعملن بدوام جزئي، أو من المنزل أو يتوقفن عن العمل بعد إنجابهن الأطفال.

وعندما أقرت الولايات المتحدة الأميركية قانون المساواة في الأجور عام 1963، حصلت الأميركيات على ما نسبته 60% من معدل أجور الرجال، لتتقلص الفجوة إلى النصف على مدار الأعوام الثلاثين اللاحقة، أي إلى ما نسبته 80% من معدل أجور الرجال، وتبقى راكدة على حالها منذ التسعينيات من القرن العشرين. وفق وكالة بلومبيرغ. وبالرغم من الإشادة بالبلدان الشمالية لقربها من تحقيق التكافؤ الاقتصادي، إلا أن نساءها لا يزلن يكسبن أجورا أقل من الرجال بما نسبته 15% على الأقل.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا