البحوث التربوية ينظم مؤتمر (التعليم عن بعد استجابة لجائحة كورونا) 30 الجاري

دسمان نيوز – ینظم المركز العربي للبحوث التربویة لدول الخلیج الذي یتخذ من دولة الكویت مقرا له المؤتمر التربوي الدولي الثاني تحت عنوان (التعلیم عن بعد استجابة لجائحة كورونا) برعایة وزیر التربیة وزیر التعلیم العالي  الدكتور سعود الحربي. 

وقالت وزارة التربیة في بیان صحفي الیوم إن المؤتمر یعقد عبر تقنیة الاتصال المرئي عن بعد یومي 30 نوفمبر الجاري و1 دیسمبر المقبل ویھدف إلى تقییم التحدیات التي فرضتھا جائحة كورونا على قطاع التعلیم ومناقشة البدائل المختلفة التي یمكن من خلالھا لأنظمة التعلیم الاستجابة لھذه التحدیات. وأوضحت أن المؤتمر یبحث كذلك سبل ترشید سیاسات وممارسات التعلیم عن بعد وخصوصا ما یتعلق منھا بالمحتوى التعلیمي وأسالیب التعلیم والتقویم وتقنیات التعلیم وتدریب المعلمین وتأكید حقوق الفئات الضعیفة لاسیما الطلبة ذوي الإعاقة والأسر ذات الدخل المنخفض في الحصول على تعلیم جید عن بعد وتحدید الإجراءات الحكومیة الكفیلة بضمان ھذه الحقوق. 

وذكرت أن المؤتمر یھدف أیضا إلى تقییم آثار جائحة كورونا المستجد على الأدوار التعلیمیة للأسرة وعلاقتھا بالمدرسة وبحث سبل مساعدة الأسرة على دعم تعلم أطفالھا عن بعد إلى جانب تبادل الخبرات التربویة بین الدول الأعضاء بمكتب التربیة العربي لدول الخلیج وتعزیز التعاون فیما بینھا في مواجھة الأزمات والتعامل مع حالات الطوارئ في مجال التعلیم. وبینت أنه سیشارك في المؤتمر خبراء وأكادیمیون واختصاصیون تربویون ذوو الخبرة على المستویین العربي والعالمي وممثلو منظمات إقلیمیة ودولیة معنیة بالتعلیم والبحث التربوي ومسؤولون عن التعلیم من الدول الأعضاء بمكتب التربیة العربي لدول الخلیج. 

ویشمل برنامج المؤتمر تسع محاضرات یلقیھا عدد من الخبراء والاختصاصیین من الدول العربیة والأجنبیة تغطي أربعة محاور أساسیة تتناول الصیغ البدیلة للتعلیم والتعلم في ظل جائحة كورونا وما بعدھا. كما یتناول البرنامج الأسالیب الفعالة لتعلیم الطلبة وتقویم أدائھم عن بعد وسبل ضمان العدالة والإنصاف في الحصول على تعلیم جید عن بعد إضافة إلى الأدوار التعلیمیة الجدیدة للأسرة وعلاقتھا بالمدرسة في سیاق التعلیم عن بعد.(كونا)

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا