الغنام : 25 مشروعاً إنشائياً بـ 500 مليون دينار تتابع إدارة المستشارين في «الأشغال» إنجازها

دسمان نيوز – أكدت مديرة إدارة المستشارين في وزارة الأشغال م. ابتسام الغنام أن الإدارة تقوم بتلبية حاجة الدولة من احتياجاتها للمباني حسب الخطة التي تضعها الدولة من خلال أخذ الفكرة وبلورتها لعمل تصميم يناسب احتياجات الجهة المستفيدة ومن ثم طرحها على المقاول المناسب.

وكشفت الغنام في لقاء خاص مع «الأنباء» أن الإدارة لديها حاليا 25 مشروعا بمراحلها المختلفة ما بين التصميم والتنفيذ تبلغ التكلفة الإجمالية لها 500 مليون دينار (نصف مليار دينار كويتي)، مشيرة إلى أن من أبرزها هذه المشاريع، مستشفى الولادة وهو مشروع ضخم ويعد من المشاريع التنموية التي تنفذها وزارة الأشغال، ومشروع الإدارة العامة للأدلة الجنائية التابع لوزارة الداخلية، وهو مشروع فريد من نوعه من حيث التصميم المستوحى من الصحراء والكثبان الرملية.

وأوضحت أن عمل الإدارة متشعب ومتعدد ويرتبط مع مختلف الجهات المستفيدة صاحبة المشروع فضلا عن الجهات المختصة بمنح الموافقات والتراخيص اللازمة للمباني الإنشائية وكذلك الجهات الرقابية.

وبينما تطرق اللقاء إلى عدد من المشاريع التي تم تسليمها بالفعل ومنها ديوان عام وزارة التربية ومستشفى جابر ومبنى إدارة الخبراء، تحدثت م. الغنام عن المشاريع التي قاربت على الانتهاء والتسليم، ومنها مستشفى الولادة الجديد، ومبنى الإدارة العامة للأدلة الجنائية، مشروع المراكز التجارية الخمسة التابع لوزارة التجارة، وكذلك مشروع مواقف سيارات معهد الدراسات القضائية.

كما تناول اللقاء الإشارة إلى تفاصيل عدد من المشاريع التي يتم تنفيذها، فإلى التفاصيل:

حديثنا عن طبيعة عملكم؟

٭ طبعا، عملنا يختص بتصميم وطرح وتنفيذ مشاريع الدولة الإنشائية حسبما هو معتمد في خطة الدولة وموافق عليه ماليا، وتتوافر له أرض مخصصة، وهو عمل متشعب ومتعدد وذو ارتباط بالجهات المستفيدة صاحبة المشروع والجهات الأخرى ذات العلاقة والمناط إليها إصدار الموافقات والتراخيص اللازمة للمباني الإنشائية، كما أن عمل الإدارة خاضع لسلطة الجهات الرقابية المتعددة في الدولة.

ما آخر مستجدات المشاريع الخاصة؟

٭ هذا الوقت هو وقت حصاد ثمرة مجهود السنوات الماضية وهو وقت تسلم المشاريع من المقاولين وتسليمها للجهات المستفيدة، فقد عكفنا جاهدين خلال آخر سنتين على استكمال إنجاز المشاريع وتذليل العقبات التي تواجهها، والتأكد من أن المقاول قد قام بتنفيذ جميع الأعمال حسبما هو مطلوب بمستندات العقد وإمداد المشروع بالتيار الكهربائي وإتمام فحص أعمال الإطفاء والحصول على موافقته النهائية وعمل جميع الفحوصات اللازمة للمعدات وتشغيلها، والتأكد من أن المبنى قابل للاستعمال، وبالفعل خلال الفترة الماضية قمنا بتسلم مشروع ديوان عام وزارة التربية ومشروع المركز الحكومي للمختبرات التابع لوزارة الأشغال ومشروع مستشفى جابر ومشروع إدارة الخبراء التابع لوزارة العدل وجميع المباني تم تسليمها للجهات المستفيدة وبدأ بالفعل استغلالها من قبلهم وهي مشاريع حيوية وضخمة ومميزة وذات جودة عالية وبمواصفات فنية حديثة.

هل من مشاريع قاربت على الانتهاء من التنفيذ؟

٭ نعم، هناك عدة مشاريع أحرزت تقدما كبيرا في نسب الإنجاز وهي حاليا في مرحلة الفحص والتشغيل وإصدار الرخص النهائية من قبل الإدارة العامة للإطفاء مثل مشروع مواقف سيارات معهد الدراسات القضائية القريب من مبنى معهد الدراسات القضائية التابع لوزارة العدل ويخدم أيضا المنطقة التجارية القريبة منه.

ماذا عن المشاريع في مرحلة التنفيذ وكم يبلغ عددها؟

٭ نعم، لدينا مشاريع قيد التنفيذ حاليا ومن أبرزها مستشفى الولادة وهو مشروع ضخم ويعد من المشاريع التنموية الكبيرة التي تنفذها وزارة الأشغال، ويعد من آخر المشاريع التي ينفذها قطاع المشاريع الإنشائية بطريقة تصميم وتنفيذ بهذا الحجم وبهذا التعقيد، ويتميز هذا المشروع بموقعه المطل على البحر وهو يحتوي جميع الخدمات التي يتطلبها هذا النوع من المستشفيات سواء لرعاية الأم أو الأطفال حديثي الولادة يليه من حيث الأهمية مشروع الإدارة العامة للأدلة الجنائية التابع لوزارة الداخلية، وهو مشروع فريد من نوعه من ناحية التصميم المستوحى من الصحراء والكثبان الرملية، ثم بعد ذلك مشروع المراكز التجارية الخمسة التابع لوزارة التجارة ويقع في خمس مناطق مختلفة هي حولي والظهر والجهراء وخيطان والمنصورية، وتكمن أهمية هذا المشروع في الخدمات التي سوف يقدمها للمواطنين ويبلغ عدد المشاريع 25 مشروعا وتمر بمراحل مختلفة ما بين التصميم والتنفيذ.

كم تبلغ التكلفة الإجمالية لهذه المشاريع؟

٭ طبعا كلفة هذه المشاريع تقارب (نصف المليار دينار كويتي).

من يقوم بتصميم وتنفيذ هذه المشاريع الضخمة؟

٭ كون جميع هذه المشاريع ذات طابع خاص من ناحية الهدف من إنشائها والخدمة التي تقدمها، فذلك يتطلب الاستعانة بالخبرات العالمية في معظم الأحيان والتي تخضع للتأهيل والتقييم للتأكد من ملاءمتها، أما المشاريع التي تقل تعقيدا فتتم الاستعانة بشركات المقاولات المحلية المصنفة درجة أولى والمكاتب الهندسية المحلية ذات الخبرات العالمية، ويشرف على تلك الشركات والمكاتب الهندسية كوادر الوزارة الوطنية الهندسية بمختلف التخصصات.

كم تبلغ نسبة الكويتيين في الإدارة؟

٭ في إدارة التنفيذ تبلغ نسبة الكويتيين ‎،%‎100 أما في إدارة المستشارين فنسبة الكويتيين ‎%‎98.

ماذا عن المشاريع قيد التصميم؟

٭ لدينا مشاريع تم الانتهاء منها كتصميم، وبانتظار الموافقة عليها، إما لطرحها مثل مشروع مبنى القيادة التنسيقية في منطقة صبحان، أو للموافقة على ترسيتها مثل مشروع معهدي الدراسات الموسيقية والمسرحية، وهذا يتطلب الموافقة عليه ماليا، ولا نتوقع حاليا بسبب تأثيرات جائحة كورونا الاقتصادية، ومن أهم المشاريع التي قاربت على الانتهاء من التصميم مشروع مجمع مدارس التربية الخاصة في ثلاث مناطق هي حولي والعقيلة والجهراء، ويعد هذا المشروع من المشاريع المتميزة وتمت فيه مراعاة توفير الخدمات لبعض فئات ذوي الاحتياجات الخاصة من تعليم وتدريب جسدي يناسب الإعاقة والنشاط الرياضي، وأيضا من المشاريع التي قاربت على الانتهاء من التصميم مشروع توسعة المبنى الرئيسي للهيئة العامة للمعلومات المدنية في جنوب الصباحية، بالإضافة لمشروعي المؤسسات الإصلاحية ومبنى الإدارة العامة للتحقيقات التابعين لوزارة الداخلية، وكذلك مستشفى الأطفال فهو قيد التنفيذ ويقع بجانب مستشفى الرازي، ويعد أكبر مستشفى تخصصي للأطفال في الشرق الأوسط، ويقدم خدماته للأطفال حتى سن 16 عاما.

ماذا عن مشروع معهد الكويت للاختصاصات الطبية؟

٭ يقع المشروع في منطقة الصباح الصحية وتبلغ مساحة المشروع 15 ألف متر مربع، ويتكون المشروع من سردابين تحت الأرض لمواقف السيارات، ودور ارضي يضم مواقف سطحية ومساحات تجميلية، ووزعت باقي المساحات على ثمانية أدوار فوق الأرضي.

واعتمد التصميم على عدة عوامل منها ملاءمة التصميم للبيئة المحيطة والتنسيق الوثيق بين جميع عناصر المشروع، كما روعي فيه المحافظة على التصميم المعماري الكويتي القديم، وتبلغ قيمة هذا المشروع (20 مليون دينار).

ما آخر المستجدات حول مشروع محاكم حولي؟

٭ الوزارة في طور تسليم مشروع محاكم حولي، ويقع في حولي في شارع بيروت وسوف يساهم بحل مشاكل في وزارة العدل.

ماذا عن مستشفى الأطفال الجديد؟

٭ جار العمل بهذا المشروع من حيث استكمال التصاميم بهذا المبنى ويتسع لـ800 سرير وهو فريد من نوعه.

هل من تعاون بينكم وبين الجهات الحكومية الأخرى؟

٭ نعم، هناك تعاون وعلاقة وثيقة وموافقاتهم مهمة كوننا ننفذ مشاريع خاصة لهم منذ بداية فكرة المشروع وصولا إلى تنفيذه والتأكد من أن هذا المبنى يناسب احتياجات هذه الجهات الحكومية.

ما أبرز المشاريع التي تقومون بتنفيذها حاليا طبعا بلا جدال هو مشروع مستشفى الولادة وهو مشروع يأتي من ضمن خطة التنمية ويلبي احتياجات الوزارة المستفيدة وهو مشروع ضخم.

وماذا عن مشروع وزارة الأوقاف؟

٭ نعم، تمت الموافقة على استلام مشروع مبنى وزارة الأوقاف وهو استلام ابتدائي.

مادا عن الاشتراطات التي اتخذتموها خلال جائحة كورونا؟

٭ طبقنا المعايير خلال المراحل الأولى لوباء كورونا، حيث كنا نعمل عن بعد بواسطة الأجهزة الخاصة بنا ومن ثم تدريجيا في مقار العمل والالتزام بالشروط الخاصة بوزارة الصحة في مواقع العمل.

هل من تأخير في مشاريعكم؟

٭ نعم، خلال فترة الحظر لأن اغلب عمالتنا كانت تقطن في مناطق الحظر واثر علينا لكن لم نضطر للوقوف كليا.

أين وصل مشروع شارع البلاجات؟

٭ لدينا مشروع شارع البلاجات وهو من المشاريع المهمة والحيوية، ويعتبر ذا طابع ترويحي للمواطنين.

هل من طاقات كويتية تعمل لديكم؟

٭ نعم، لدينا طاقات وكفاءات كويتية تعمل في هذه المشاريع اتخذ على عاتقها النهوض بهذه المشاريع.

هل من تعاون مع لجنة المناقصات المركزية؟

٭ بالطبع لدينا تعاون كبير ولا نستطيع أن نخطو أي خطوة إلا بموافقة لجنة المناقصات المركزية، وموافقة لجنة المناقصات في مرور أي مشروع هو أمر حتمي.

ما المشاريع ذات الأولوية لديكم؟

٭ طبعا مشاريع المستشفيات لها الأولوية وتحتل الصدارة في سلم مشاريعنا كون لها علاقة بالمواطنين وتهمهم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا