منتخبنا الوطني باشر تدريباته بمشاركة 25 لاعباً

دسمان نيوز – انطلقت مساء أمس، تدريبات منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم على استاد علي صباح السالم بحضور 25 لاعباً من أصل 27 اختارهم المدرب الإسباني كاراسكو، إذ تم استبعاد لاعب الجهراء خالد صباح بسبب الإصابة، في حين حضر لاعب العربي عبدالله عمار ولم يتدرب.

ويجري “الأزرق” تدريباته (التي بدأت أمس) حتى 16 نوفمبر الجاري (الفيفا داي)، استعداداً لمواجهات أستراليا والأردن والصين تايبيه في ختام منافسات المجموعة الثانية من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر، وكأس آسيا 2023 بالصين.

ويواجه المنتخب فريقي الكويت وخيطان يومي 15 و16 الجاري، على أن يجري تقسيمة يوم 11 بين اللاعبين سيتم تسجيلها للوقوف على الأخطاء والسلبيات.

وعقد كاراسكو ومدير المنتخب فهد عوض اجتماعاً مع اللاعبين طالبا خلاله بضرورة التمسك بفرصة البقاء في صفوف “الأزرق” في المرحلة المقبلة.

الأولمبي يواصل تدريباته

من ناحية أخرى، يواصل المنتخب الأولمبي تدريباته اليومية في السابعة مساء اليوم، في المرحلة الثانية من استعداداته لخوض التصفيات التي تنطلق منافساتها في مارس المقبل، والمؤهلة لنهائيات كأس آسيا تحت 23 سنة، التي ستقام عام 2022.

وكانت التدريبات انطلقت مساء أمس الأول، بحضور 27 لاعباً من أصل 29 وقع عليهم اختيار المدرب الإسباني كاراسكو، الذي يتولى مهمة تدريب المنتخبين الأول والأولمبي، إذ غاب محمد الهويدي بسبب ظروف الدراسة، وفهد عايض الذي يخضع للمسحة خلال الساعات المقبلة، بعد مخالطته أحد المصابين بفيروس كورونا.

ويلعب المنتخب مباراتين وديتين مع ناديي النصر والتضامن يومي 14 و15 الشهر الجاري.

من ناحية أخرى، استقر الأمر داخل اللجنة الفنية بحيث يتولى سمير دشتي مهمة تدريب حراس مرمى المنتخب الأولمبي، على أن يتفرغ الإسباني ديفيد لتدريب حراس مرمى المنتخب الأول، تفادياً للتداخل في اختصاصات كل منهما.

كاراسكو: تابعت اللاعبين

قال كاراسكو، إن فرصة المنتخب الأول في التأهل لنهائيات كأس آسيا 2023 بالصين مباشرة، والدور النهائي لكأس العالم 2023 قوية جداً، وعلينا أن نضع هذا الأمر نصب أعيننا، وأن نغتنم هذه الفرصة”.

وأضاف: “مسؤوليتي تتمثل في التنسيق بين المنتخبين الأول والأولمبي وتحقيق الأهداف المرجوّة، وتجهيز “الأولمبي” لتدعيم “الأول” باللاعبين الأكفّاء، وامتلك الخبرة الكافية لاختيار اللاعبين وأفضل العناصر لتمثيل المنتخبين”.

وبشأن اختيار القائمة الحالية للمنتخب الأول علق قائلاً: “الباب سيظل مفتوحاً للاعبين، والقرار يرجع لهم في المقام الأول بالاستمرار من عدمه، وهم من يحددون هذا الأمر، وعلى جميع اللاعبين بذل مجهودات مضاعفة”.

وقال كاراسكو: “علينا أن نتفق على أن لاعبي المنتخب “الأولمبي” يمثلون مستقبل الكرة الكويتية، ولديهم إمكانيات فنية وقدرات جيدة، ويتميزون بالموهبة، كما أن قائمة المنتخب الأول تضم عدداً كبيراً من اللاعبين أصحاب الأعمار السنية الصغيرة الذين ينتظرهم مستقبل باهر”.

وشدد على أن توقف الكرة الكويتية على المستوى الخارجي ألقى بظلاله السلبية على المنتخبات، مؤكداً أن المدربين الإسبان تولوا مهمة تدريب المنتخبات الوطنية من أجل الارتقاء بالمستوى الفني.

وأردف: “دول العالم ومن بينها الكويت تعيش في ظروف استثنائية بسبب فيروس كورونا، وهذا يجعلنا لا نعد بحصد البطولات في الوقت الراهن”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا