الإعلام : «خلك بالبيت» مستمرة

دسمان نيوز – بعد ما اطلقت وزارة الإعلام في يونيو الماضي، القناة التلفزيونية الترفيهية التي حملت اسم «خلك بالبيت»، بسبب الإجراءات المتخذة للحد من تفشي فيروس كورونا، واستلهم اسم القناة من الوضع الراهن في البلد للحد من انتشار الوباء.

وانطلاقا من التعليمات التي فرضتها السلطات الصحية وتطبيقها للحظر الجزئي والكلي حتى يكون هناك التزام تام بتطبيق الاحترازات الصحية على اكمل وجه بحيث يلتزم الجميع بالبقاء في بيوتهم وعدم الخروج الا للضرورة القصوى، في ظل هذه الاجراءات جاء انطلاق قناة «خلك بالبيـت» التي كانت متنفسا جميلا للاسر لمتابعة المسلسلات الخليجية والعربية الخالدة والتي تركت بصمة جميلة عند الجميع، وكانت بجانب ما تعرضه من مسلسلات ترفيهية، تبث ايضا فلاشات توعوية لمشاهديها لمزيد من التوعية وقد نجحت بذلك كثيرا وحققت الهدف المرجو من ايجادها.

هذه الايام، وبعد الانتهاء من فترة الحداد لرحيل أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد، طيب الله ثراه، ومع عودة القنوات الكويتية لبثها المعتاد ومنها قناة «خلك بالبيت» باستثناء قناة «اطفال الكويت» التي تم توقف العمل بها لمزيد من الدراسة والتقييم، طالبت بعض الاصوات في مواقع التواصل الاجتماعي بإلغاء قناة «خلك بالبيت»، لاننا في المرحلة الرابعة لعودة الحياة الطبيعية وان اسمها الحالي لا ينطبق على المرحلة التي نعيشها، ووجودها ما هو الا «خسائر مالية» على وزارة الاعلام.

وفي هذا الجانب، اكدت بعض المصادر في وزارة الاعلام لـ«الأنباء» ان قناة «خلك بالبيـت» تهدف الى لم شمل العائلة في ظل الظروف الراهنة، وقرار إنشائها كان لتوفير سبل الترفيه والتسلية لجميع افراد العائلة من خلال عرض مسلسلات خليجية وعربية، وقد حققت القناة منذ انطلاقها نسبة مشاهدة كبيرة عند عرض تلك الاعمال، دون أي تكلفة مالية تتكبدها ميزانية وزارة الإعلام، لأن ما يعرض على هذه القناة أعمال منتقاة بدقة من مكتبة تلفزيون الكويت التي تحتوي على العديد من الاعمال الخليجية والعربية.

وأضافت المصادر أن القناة مستمرة ببثها وتحت مسماها مادام «التباعد الاجتماعي» مطلوبا في هذه الفترة للحد من انتشار الوباء، ووضعت كل إمكاناتها في خدمة مكافحة هذا الوباء الخطير.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا