مقاضاة حاكم كيوتو على خلفية حضور حفل بمناسبة تنصيب الإمبراطور الياباني

\دسمان نيوز – رفعت مجموعة من المواطنين في غرب اليابان دعوى قضائية ضد حاكم كيوتو للمطالبة بإعادة أموال دافعي الضرائب التي تم استخدامها كنفقات له ولمسؤولين آخرين في المقاطعة لحضور احتفال وفقا لطقوس ديانة الشنتو العام الماضي بمناسبة تنصيب الإمبراطور ناروهيتو.

وذكرت وكالة “كيودو” اليابانية أن المدعين قالوا إن الحاكم تاكاتوشي نيشيواكي يجب أن يعيد نحو 390 ألف ين (3700 دولار) لأن أفعاله تعارضت مع المبدأ الدستوري الخاص بفصل الدين عن الدولة عندما حضر طقس “دايجوساي”، وهي مراسم شكر شنتوية ليلية عريقة تقام منذ قرون ، والذي أقيم في تشرين ثان/نوفمبر من العام الماضي في القصر الإمبراطوري في طوكيو.

وكان نيشيواكي والمسؤولون الآخرون قد شاركوا في الجزء الرئيسي من احتفال دايجوساي، حيث قدم الإمبراطور الأرز المحصود حديثا للمعبودات الشنتوية في 14 و15 تشرين ثان/نوفمبر من العام الماضي وطقوس أخرى .

وأثارت الطقوس السرية التي تمولها الدولة جدلا بسبب جانبها الديني.

وصعد الإمبراطور ناروهيتو إلى عرش الأقحوان في الأول من أيار/مايو من العام الماضي بعد تنازل والده عن العرش.

وحافظت الحكومة المركزية على الطابع العام للاحتفال الذي أقيم بمناسبة الخلافة الإمبراطورية والذي يضمن تمويلها من الدولة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا