سؤال في «نفط الكويت».. كيف نزيد الإنتاج ونخفض كلفة استخراج البرميل؟

دسمان نيوز – كشف مصدر نفطي مسؤول لـ«الأنباء» عن أن مستقبل الإنتاج في شركة نفط الكويت يعتمد على تطوير العديد من المكامن النفطية المكلفة تجاريا، حيث ستكون بعض مصادر الإنتاج المستقبلية من إنتاج النفط غير التقليدي التي تشمل النفط الثقيل والعمليات البحرية والمكامن النفطية الجديدة التي سيتطلب استغلالها تطبيق تقنيات جديدة وتقييمات استراتيجية وتجارية واقتصادية رصينة، وسيتطلب كل ذلك تطوير نظم لإعداد تقارير توقعات الإنتاج وتوزيع التكاليف، لتمكين التقييم الاقتصادي وتحليل مختلف الخيارات في المحفظة الاستثمارية، ولتحديد أولويات الاستثمار في هذه الموارد الهيدروكربونية، وحصر الفرص الاستثمارية ذات التكلفة العالية والتي يمكن تطويرها من خلال برنامج دقيق لتحسين التكلفة.

وقال المصدر إن «نفط الكويت» تعمل على مشروع نظام إدارة المحفظة الاستثمارية للشركة وهو إحدى المبادرات الحيوية لتحقيق استراتيجية شركة نفط الكويت لعام 2040 لتقييم واختيار أفضل الفرص الاستثمارية المستقبلية لتطوير أصول الشركة وتحقيق أكبر عائد مربح على الاستثمار، حيث يتطلب ذلك تنسيق آليات العمل الموجودة حاليا والآليات التي يتم تطويرها لاحقا، لإنشاء أنظمة وضوابط لضمان تنفيذ المبادرة على أكمل وجه.

وذكر أن شركة نفط الكويت قامت باستضافة العديد من ورش العمل خلال الفترة الماضية لتسليط الضوء على تنفيذ «نظام إدارة المحفظة الاستثمارية»، حيث تم خلالها تقديم عدد من العروض عن أساسيات النظام والفوائد التي سيوفرها للشركة بمجرد تطبيقه.

وقال إن المشروع بدأ في أكتوبر 2018 من خلال إنشاء منصة متكاملة ومتوافقة مع المبادئ التوجيهية لنظام سير العمليات في مجال الإنتاج، والنفقات الرأسمالية، والنفقات التشغيلية، والدراسات الاقتصادية.

بذلك ستكون النتائج المستخلصة بواسطة نظام إدارة المحفظة غاية في الحيوية والدقة في تحليل الإيرادات الربحية والسيولة النقدية، وتحديد فرص تحسين التكلفة من أجل دراسة جدوى فرص الإنتاج المختلفة.

وبالتالي، يساعد ذلك على تسهيل عملية اتخاذ القرارات الإدارية والفنية لتحقيق استراتيجية شركة نفط الكويت لعام 2040.

واشار المصدر الى أنه سيتم توسيع النظام ليشمل الأصول الرئيسية الثلاثة في شركة نفط الكويت (شمال الكويت، وغرب الكويت، وجنوب وشرق الكويت)، بالإضافة إلى مديرية الاستكشاف والغاز.

وبين أن خطط الشركة لتدعيم وزيادة الإنتاج تتركز في 4 محاور، تتضمن المحافظة على المكامن الحالية وتطويرها، وتقييم وتطوير الطبقات غير التقليدية، وتقييم وتطوير الغاز بالمناطق الممتدة بين الحقول منطقة (TILT) وإنشاء وحدات جديدة لإنتاج الغاز الجوراسي.

وأشار إلى أن جهود الشركة مازالت مستمرة لتعزيز القدرة الإنتاجية من خلال مشاريع رأسمالية عديدة تستهدف تطوير مكامن نفطية جديدة، مبينا أن الجهود مستمرة وحثيثة على المدى القصير لرفع قدرة «نفط الكويت» الإنتاجية للاستفادة من أي فرصة متاحة عالميا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا