أهل الفن: رسولنا الكريم يعلو فوق كل هامات البشر

دسمان نيوز – حاله من الغضب وثورة عارمة في جميع الدول الإسلامية بسبب الإساءات الفرنسية المتواصلة ضد المسلمين والنبي الكريم سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وأدانت منظمة التعاون الإسلامي هذه الإساءة الى الرموز الدينية وشخص نبينا العظيم صلى الله عليه وسلم، كما نستشهد بمقولة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: «لا بد أن ماكرون قد فقد عقله»، بالضبط وإلا لما أساء لأفضل خلق الله.

وكون الكويت عود من حزمة ضمن الدول العربية التي لن ولم تقبل بمثل تلك الإساءة فقد كان لها دور فعال ايضا نقف له احتراما، وتصدرت الكويت المشهد الإسلامي نصرة للرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت من أكثر الدول الرافضة رفضا قاطعا للإساءات، ولإصرار فرنسا على نشر مزيد من الرسوم المسيئة التي تستفز مشاعر المسلمين وتطعن في رمزهم، وجاءت النصرة على المستويين الرسمي والشعبي، حيث أعلنت وزارة الخارجية أن الكويت تابعت باستياء بالغ نشر الرسوم المسيئة للرسول الكريم، مؤكدة تأييدها لبيان منظمة التعاون الإسلامي الذي يعبر عن الأمة الإسلامية جمعاء وما جاء فيه من مضامين شاملة رافضة لتلك الاساءات والممارسات النتنة.

وفي حب الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام وعلى آله وصحبه الطاهرين أجمعين كان لأهل الفن دور ودفعتهم الحمية للدفاع عن رسول الله على طريقتهم، حيث قالت سيدة الشاشة الخليجية القديرة حياة الفهد: «حسبنا الله ونعم الوكيل، ويبقى رسولنا الكريم، صل الله عليه وسلم، فوق الجميع مهما أنكروا، وان الله خير الماكرين، الله ينتقم منهم ويورينا فيهم قدرته يا رب يا كريم، الرسول العزيز مكرم عن كل ما يصفونه، والحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا، فالله أنصفه بالأول والآخر، والآن محكمة العدل رفضت القرارات اللي اصدرها ماكرون حسب ما وصلني، اللهم لك الحمد».

من جهتها، قالت الفنانة القديرة أسمهان توفيق: «اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد شفيعنا يوم تقوم الساعة، رسول الأمة الذي جاء الى البشرية حاملا رسالته الإنسانية المقدسة ليتمم مكارم الأخلاق، محمد النبي الذي حمل فوق عاتقه أنبل رسالة بعثت الى البشر، وهو يسمو فوق كل الهامات وفوق كل من يريد برسالته شرا، رسول الأمة الذي تحمل كل الصعاب ليوصل رسالته الى الإنسانية، لن يضره شيء في الأرض ولا في السماء فهو في حفظ الله ورعايته» (فالله خير حافظا وهو أرحم الراحمين)، بئس يد رسمت، وألجم الله فاه كل باغ أثيم مسّك بسوء، نم قرير العين رسولنا الكريم فأنت في حماية عين العلي القدير، لا تهاون ولا تنازل لأولئك السفلة الجهلة، فرسولنا الكريم يعلو فوق كل هامات البشر، «إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين».

بدوره، قال الفنان القدير د.طارق العلي: الإساءة الى رسول الله شيء مرفوض وما فيها نقاش، وللأسف دول مثل فرنسا عليها أن تقدر مثلما نحن نحترم الديانات الاخرى، يجب عليها أن تحترم الدين الإسلامي، وهل ينتظر منا هؤلاء الذين أساؤوا الى ديننا الحنيف ورسولنا الكريم بأن نسيء الى دياناتهم أو الأنبياء والديانات التي ينتمون لها؟! لا طبعا فنحن نحب أنبياءنا وكرم الله أنبياءنا عن تلك الأشكال، ونحن نريد موقفا عربيا وإسلاميا من الهيئات الإسلامية وتلك الجمعيات الكبيرة، فالشعوب قد تقاطع ماركة معينة ولكن فعلا اليوم نحن نحتاج الى موقف من الجامعة العربية والجامعة الإسلامية، وحقوق الإنسان ايضا عليها دور، فليس لأي شخص حق بانه يتطاول على رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام، فأنت الآن أثرت نعرة طائفية وعرقية ودينية في فرنسا يا ماكرون والنتيجة الآن هي مظاهرات، ونطالب الدول العربية والإسلامية ببيان استنكار لفرنسا وعن طريق الأمم المتحدة لان اليوم باقي الدول يجب ان تأخذ التدابير كي يقف كلن عند حده، ولا تتاح فرصة للتمادي والتطاول على الرسول الكريم حبيبنا سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام.

وكعادتها تنصر الحق أينما يكون وهي صاحبة القلب النقي والشخصية القوية في ذات الحين، احتجت «فنانة العرب» أحلام احتجاجا واضحا منقطع النظير، وأخذتها الحمية على رسول الله عليه افضل والصلاة، حيث عبرت عبر حساباتها بـ «السوشيال ميديا» بغضب شديد، وقالت: «اللهم أرنا عجائب قدرتك بحق رسولك الكريم، بأبي انت وأمي يا رسول الله» وأطلقت هاشتاغ بعنوان «إلا رسول الله»، وفي بوست آخر وضعت صورة لماكرون ومطبوع على وجهه «حذاء»، وعلقت: «أفيقوا.. وينكم نايمين؟! حسبي الله ونعم الوكيل.. إلا رسول الله».

وقال الفنان القدير حسين المنصور: رسولنا الكريم سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام مترفع عن كل تلك المهاترات الرخيصة، فهو شفيعنا وحبيبنا محمد حبيب الخلق وخاتم الرسل الكرام، وبالوحي والقرآن كنت مطهرا، واحسن منك لم تر قط عيني، واجمل منك لم تلد النساء، خلقت مبرأً من كل عيب كأنك قد خلقت كما تشاء، بأبي وأمي انت يا خير الورى، وصلاة ربي والسلام معطرا، يا خاتم الرسل الكرام محمد، فلم ولن نقبل عليك اي كلمة فأنت منقى ومنزه ومكرم عن كل تلك الكلمات الدنيئة.

أما الفنان القدير جمال الردهان فقال: إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، إن شاء الله ربي يرد كيدهم في نحرهم بإذن الله، والله يكافيه استهزاءهم، وهو مكرّم عنهم عليه افضل الصلاة والسلام، لأنه منزه عن هذا الأمر، وهناك كثير من الأحاديث التي تكلمت عن استهزاء اليهود بالرسول الكريم والله سبحانه وتعالى نزهه عنهم وعن أقاويلهم، و«هذوله من حرتهم»، ونقول الا سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام، هذا تاج راسنا وشفيعنا، والله سبحانه وتعالى ينتقم لنا منهم، وحسبنا الله ونعم الوكيل، وان شاء الله نحن مع المقاطعة، ومع مسؤولينا في البلد وان يكون لهم موقف لهذا الشيء، وربي يرد كيد المسيئين في نحورهم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا