تراجعات لمؤشرات البورصة والسيولة 50 مليون دينار

دسمان نيوز – بدات مؤشرات بورصة الكويت تعاملاتها هذا الأسبوع كما أنهتها خلال الأسبوع الماضي، وسجلت خسائر واضحة وبنسبة 0.86 في المئة على مستوى مؤشر السوق العام، الذي حذف 49.41 نقطة ليقفل على مستوى 5685.82 نقطة بسيولة تجاوزت 50 مليون دينار، وهي أقل من معدلات هذا الشهر أو الأسبوع الماضي تداولت 333.5 مليون سهم عبر 12182 صفقة، وتم تداول 130 سهماً ربح منها 37 سهماً وخسر 75 سهماً بينما استقر 18 سهماً دون تغير.

وخسر مؤشر السوق الأول بسبب ضغط الأسهم القيادية بيتك والوطني والمباني نسبة 1 في المئة تقريباً أي 62.52 نقطة ليقفل على مستوى 6314.93 نقطة بسيولة بلغت 38.4 مليون دينار تداولت 81.3 مليون سهم عبر 6100 صفقة.

وخسر مؤشر رئيسي 50 الذي يقيس أفضل 50 شركة من حيث الوزن والسيولة نصف نقطة مئوية أي 23.11 نقطة ليقفل على مستوى 4496.46 نقطة بسيولة متراجعة إلى أدنى مستوياتها خلال شهر تقريباً عند 10.3 ملايين دينار فقط تداولت 222.3 مليون سهم عبر 5037 صفقة، وخسر 26 سهماً في رئيسي 50 من 45 سهماً متداولاً بينما ربح 11 سهماً وثبت

8 أسهم دون تغير.

تداولات كبيرة على «بيتك»

عاد سهم بيتك مجدداً وبعد أسبوع من الراحة إلى صدارة الأسهم من حيث السيولة وتفوق على الوطني وارتفعت السيولة إلى 14 مليون دينار وكل تداولاته جاءت باللون الأحمر وخسر 1.5 في المئة، بينما تراجعت سيولة الوطني وتماسك حول إقفاله السابق وبعد تراجعات كبيرة خلال الأسبوع الماضي على سيولة ضعف سيولة جلسة الأمس.

ويبدو أن عمليات تبادل الأدوار والشراء وجني الأرباح مستمرة بين الأسهم القيادية، في حين استمر تراجع سهم المباني وفقد نسبة كبيرة أمس بلغت 3.8 في المئة على وقع سيولة كبيرة هي الأعلى له هذا الشهر وكانت الخسارة الأكبر من نصيب سهم وربة وبنسبة 5.8 في المئة، كما تراجعت أسهم البنوك الصغيرة والمتوسطة وكانت المكاسب لحساب أسهم المتكاملة وشمال الزور وهيومن سوفت وبوبيان بتروكيماويات غير أن الأربع على سيولة منخفضة قياساً مع الخاسرين، وأنقذت كتلة المدينة النشاط من تراجع كبير وتقدم هذه المرة سهم المدينة بنشاط قياسي الأكبر له منذ سنوات حيث قاربت كمية أسهمه المتداولة 70 مليون سهم وحقق نمواً كبيراً بنسبة 9.7 في المئة كما نشطت أسهم آن، والسلام وأرزان وبتروغلف واكتتاب ومالت إلى الارتفاع بينما تراجع سهم أعيان بنسبة

3.4 في المئة بعد بداية إيجابية وتباين أداء سهمي إيفا وإيفا فنادق وخسر سهما البيت والتعمير بنشاط متوسط نسبيا وانتهت الجلسة بسلبية واضحة للمؤشرات الثلاث مواصلة حركتها التصحيحية.

خليجياً، تباين أداء مؤشرات أسواق دول مجلس التعاون الخليجي وسط تغيرات محدودة على معظمها تلونت مؤشرات السعودية وقطر وعمان باللون الأخضر بينما تراجع مؤشر سوق الكويت بنسبة واضحة واستقر البقية في الإمارات والبحرين على خسائر محدودة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا