تراجع نسبة النساء داخل مجالس إدارات الشركات الكبرى بألمانيا

دسمان نيوز – انتهت نتائج دراسة في ألمانيا إلى حدوث تراجع في نسبة التمثيل النسائي داخل مجالس إدارات الشركات الكبرى في ألمانيا لأول مرة منذ سنوات وذلك على العكس من الاتجاه العالمي. 

وأوضحت نتائج مؤسسة (اولبرايت) غير الربحية أن عدد العضوات داخل مجالس إدارات أكبر 30 شركة في ألمانيا يضمها مؤشر داكس الرئيسي، انخفض من 29 امرأة في العام الماضي ليصل إلى 23 امرأة بحلول مطلع ايلول/سبتمبر الماضي.

وقالت فيبكه انكيرزن، المدير التنفيذي المساعد في مؤسسة أولبرايت، إن “ما دعا مجالس الإشراف إلى زيادة الاعتماد في الأزمة على الرجال داخل مجالس الإدارات، هو رد فعل قصير النظر، ويوضح مدى ضآلة التنوع في وجهات النظر لدى قيادات الشركات الألمانية”.

ورأت انكيرزن أن هذه النتائج تعني عرقلة عملية التحديث المطلوبة على نحو عاجل في قيادة الشركات، مشيرة إلى أن هذه الدفعة تسير في خارج ألمانيا على قدم وساق. 

وتابعت انكيرزن وزميلها في الإدارة التنفيذية كريستيان برج أن التطور داخل الإدارة العليا في الشركات الألمانية لا يتناسب مع الصورة الذاتية لدولة صناعية غربية متقدمة. 

وأوضحت نتائج الدراسة أن الشركات الألمانية الكبرى لا تزال تسجل تراجعا في مجال الحصة النسائية داخل المناصب القيادية في حال عقد مقارنة على المستوى الدولي، وأظهرت النتائج تراجع هذه الكوتة إلى 8ر12%، وهو أول تراجع يحدث منذ إجراء أول دراسة في .2016

في المقابل، ارتفعت نسبة التمثيل النسائي داخل المناصب القيادية في أكبر 30 شركة ممثلة في البورصة في الولايات المتحدة إلى 6ر28% وفي السويد إلى 9ر24% وفي بريطانيا إلى 5ر24%، وفي فرنسا إلى 2ر22% وفي بولندا إلى 6ؤ15%.

ولفتت الدراسة إلى أن نسبة الزيادة في هذه الحصص تراوحت بين 8ر0% (في

أمريكا) إلى 6ر2% (في بولندا).

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا