محافظون يهنئون ولي العهد: متفائلون بمواصلة مسيرة الخير والازدهار

دسمان نبوز – عبّر المحافظون عن سعادتهم بتزكية سمو الشيخ مشعل الأحمد لمنصب ولاية العهد، ونيله ثقة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، وتزكيته بالإجماع من أعضاء مجلس الأمة، مؤكدين أنه شخصية تحظى بحب جميع أهل الكويت لما يتميز به من حرص على الالتزام بالدستور والقوانين وإرساء مبادئ العدل والمساواة بين الجميع، فضلا عن جهوده الدؤوبة وحب سموه للبذل والعطاء وتحقيق النجاح في كل المهام التي تولاها سموه.

وقال المحافظون إنهم متفائلون بهذا الاختيار ليكون سمو الشيخ مشعل الأحمد خير سند وعضد لصاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد في مواصلة مسيرة الخير والازدهار للكويت، وتعهدوا بالسمع والطاعة لصاحب السمو ولسمو ولي العهد وبذل كل جهودهم لخدمة أهل الكويت في كل الميادين.

عطاء متواصل

بداية، هنّأ محافظ الأحمدي الشيخ فواز الخالد، سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد بالثقة التي أولاها لسموه صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد.

وقال الخالد في تهنئته: يطيب لي بالأصالة عن نفسي وباسم إخواني أهالي وقاطني محافظة الأحمدي الكرام أن أتقدم بأصدق آيات التهاني القلبية والتبريكات إلى سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، بالثقة التي أولاها لسموه صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، ومبايعة نواب الأمة.

واستطرد محافظ الأحمدي في تهنئته، سائلين المولى سبحانه أن يعين سموه على حمل الأمانة والمسؤولية باقتداره المعهود كخير عضد وسند لسمو الأمير في واحدة من أهم وأدق المراحل محليا وإقليميا وعالميا، وأن يوفقه الخالق جل وعلا ويسدد خطاه لمواصلة مسيرة عطائه اللامحدود في خدمة الكويت وأهلها بمختلف المواقع التي تولى مسؤوليتها.

رؤية ثاقبة

من جهته، أعرب محافظ حولي الشيخ أحمد نواف الأحمد عن اعتزاز الكويت بحكمة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، بتزكية سمو الشيخ مشعل الأحمد وليا للعهد ليكون سندا وعونا لسموه، رعاه الله، في استكمال النهضة والبناء وتحقيق طموحات وأحلام أبناء الكويت، مبينا أن سمو الشيخ مشعل الأحمد قائد ماهر يملك كل مقومات النجاح.

وقال الشيخ أحمد النواف في تصريح صحافي إن سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد قائد ماهر يملك كل مقومات النجاح ويتميز بالرؤية الثاقبة والبصيرة النافذة والقدرة على اجتياز الصعاب وتخطي العقبات.

وأوضح أن سموه عرف في كل المواقع التي تبوأ مسؤولياتها بالحزم والانضباط والتفاني في البذل والعطاء والإخلاص في العمل والحرص على تحقيق أفضل النتائج والوصول إلى أعظم الأهداف.

وأكد أن سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد يملك رصيدا كبيرا في قلوب المواطنين الذين عهدوا في سموه حبه الشديد لهم وتواضعه ودماثة خلقه وتواصله الدائم مع مختلف شرائح المجتمع والاستماع إلى طموحاتهم وتطلعاتهم.

وأعرب عن ثقته بأن الكويت ستشهد خلال الفترة المقبلة ازدهارا كبيرا في مختلف المجالات بفضل قيادتها الحكيمة ورؤية صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد ومؤازرة سنده وعضده سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، والتفاف الشعب الكويتي الأبي حول قيادته الحكيمة التي لن تدخر جهدا في تحقيق الخير والتقدم والازدهار لكويتنا الغالية.

وقدم الشيخ أحمد النواف التهنئة لسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، متمنيا لسموه التوفيق والسداد.

وجدد البيعة والعهد لصاحب السمو، ولسمو ولي العهد من أجل إعلاء الكويت ورفعة شأنها والحفاظ على مكانتها عالية خفاقة بين الأمم.

حكمة الاختيار

من جهته، رفع محافظ العاصمة الشيخ طلال الخالد أسمى آيات التهاني والتبريكات لسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، بمناسبة اختيار وتزكية صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد لسموه وليا للعهد.

وقال الخالد في بيان صحافي أمس «إن هذا الاختيار يعكس مدى الحكمة والحنكة والرؤية الثاقبة والبصيرة النافذة والمستنيرة لصاحب السمو».

وأضاف: «ما اتسم به سمو ولي العهد من صلاح وجدارة وكفاءة وخبرات وتجارب عديدة وإخلاص وتفان ونجاح وإنجاز ملموس على كافة المستويات التي عهدت لسموكم منذ بداية عملكم في الشأن وهو ما يؤهل سموكم وعن جدارة لتولي هذا المنصب، ليكون خير عضيد وسند لسمو الأمير في استكمال مسيرة البناء والنهضة في هذا الوطن الغالي».

ودعا المولى جل وعلا أن يحفظ سمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد وأن يحيطها بعين عنايته ورعايته.

كما دعا الله أن يفيء سبحانه وتعالى على الوطن الغالي من فيض آلائه وكرم عطائه أمنا وأمانا ورخاء وأن ينعم جل وعلا على هذا البلد الحبيب بمزيد من التقدم والازدهار تحت قيادة صاحب السمو وبدعم ومؤازرة سمو ولي عهده الأمين.

خير سند

بدوره، رفع محافظ الفروانية الشيخ مشعل الجابر، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سمو الشيخ مشعل الأحمد، بمناسبة تولي سموه ولاية العهد.

وأكد الجابر في تصريح صحافي، أن تزكية صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، لسمو الشيخ مشعل الأحمد وليا للعهد ومبايعة مجلس الأمة، تأتي تأكيدا لما يحظى به سموه من مكانة عالية وثقة كبيرة لسجله الحافل بالإنجازات في خدمة وطننا الغالي الكويت، مشيرا إلى أن سموه «خير سند» لمواصلة التقدم والبناء.

وأضاف قائلا: ونحن نؤكد مبايعتنا لسموكم على السمع والطاعة، نعاهدكم على مواصلة العمل والبذل والعطاء لتبقى راية الوطن عالية خفاقة.

داعيا المولى عز وجل، أن يعين سموه على حمل الأمانة، ويسدد خطاه، لما فيه خير ورفعة وازدهار بلدنا الحبيب تحت ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو، ومؤازرة سموكم كوليّ للعهد، مستذكرا بكل إجلال مسيرة سمو الأمير الراحل المغفور له بإذن الله تعالي الشيخ صباح الأحمد، رحمه الله وطيب ثراه.

محبة الجميع

بدوره، وجه محافظ مبارك الكبير اللواء م. محمود بوشهري التهنئة إلى سمو ولي العهد الأمين الشيخ مشعل الأحمد،وتزكية صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد لسموه وليا للعهد.

وقال بوشهري: يشرفني بالأصالة عن نفسي وبالإنابة عن جميع أبناء محافظة مبارك الكبير، أن أرفع إلى سموكم أسمى آيات التهاني وأصدق التبريكات، متمنيا لكم كل التوفيق والسداد في مواصلة مسيرة الخير للكويت تحت قيادة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد.

وأشار إلى أن سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد مشهود له بالتميز والكفاءة في كل المهام التي أنيطت إليه، وهذا العطاء كان حافزا كي ينال ثقة صاحب السمو ومحبة أهل الكويت لاسيما مع حرص سموه الدائم على إرساء العدالة والمساواة بين الجميع ومد يد التعاون مع مختلف أطياف أهل الكويت لما فيه مصلحة بلدنا الغالية.

واختتم بوشهري تصريحه بالقول إننا نعاهد سموه بأننا باقون على العهد والولاء للمحافظة على أمن واستقرار بلدنا العزيز والذود عنه، ونقول لسموه: سمعا وطاعة، داعين الله عز وجل، أن يكلل مسيرة سموه بالنجاح والتوفيق.

تاريخ حافل

من جهته، تقدم محافظ الجهراء ناصر فلاح الحجرف باسمه وبالنيابة عن أهالي الجهراء جميعا بالتهنئة والمباركة إلى سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد بمناسبة تزكية صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد لسموه وليا للعهد ومباركة أسرة آل الصباح الكرام لهذه التزكية ونيل سموه ثقة مجلس الأمة بالإجماع، معتبرا هذه التزكية والثقة وساما على صدورنا جميعا فسمعا وطاعة يا سمو ولي العهد الأمين.

وقال الحجرف: إن سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد صاحب تاريخ حافل بالعطاء في جميع المناصب التي تقلدها وله خبرة كبيرة في المجال الأمني والعسكري والإداري، وقد اكتسب الخبرات المتميزة من حكام الكويت حيث كان سندا وعونا لإخوانه أمير القلوب الراحل سمو الشيخ جابر الأحمد، وأمير الإنسانية الراحل وفقيد الكويت والعالم الشيخ صباح الأحمد، طيب الله ثراهما، ومع صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، حفظه الله ورعاه.

وأشار الحجرف إلى أن سمو الشيخ مشعل الأحمد معروف عنه الحزم في اتخاذ القرارات والحرص والعمل وبذل الجهود في تحقيق النجاح والوصول إلى الأهداف المرجوة، إضافة إلى حبه للانضباط والالتزام بالقوانين وهذا ما تجلى من خلال تولي سموه منصب نائب رئيس الحرس الوطني وكيف انعكس ذلك على جميع منتسبيه من ضباط وضباط صف وأفراد كذلك حرصه على دعم وتعزيز المساواة وتحقيق العدالة بين الجميع.

وأوضح الحجرف أن سمو الشيخ مشعل الأحمد معروف بحبه للكويت وإخلاصه لها ولشعبها، وتفانيه في العمل من أجلهم وحرصه على مصلحة الوطن والمواطنين، كذلك تأكيد سموه الدائم على الاهتمام بأصحاب الكفاءات والمتميزين للاستفادة من طاقاتهم وقدراتهم في جميع المجالات.

ودعا الحجرف الله تعالى أن يوفق سموه ويعينه على حمل الأمانة فسموه خير عضيد لصاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، حفظه الله ورعاه، في السير بسفينة الكويت نحو بر الأمان وبمزيد من التقدم والازدهار محليا ولتستمر بلادنا بمكانتها المعهودة خليجيا وعربيا ودوليا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا