سن قرش تهدد بأزمة بين مالطا وبريطانيا

دسمان نيوز – يبدو أن الأمير جورج ابن الأمير وليام لن يهنأ طويلا بالهدية الثمينة التي تلقاها مؤخرا من عالم الطبيعة المشهور السير ديفيد أتنبره بمناسبة أول لقاء بينهما.

وذكر موقع «ميل أونلاين» أن الأمير الصغير كان يرغب منذ زمن في لقاء العالم المشهور وأن أمنيته تحققت عندما أقام السير ديفيد عرضا لفيلمه «حياة على كوكبنا» في حدائق قصر كنسنغتون للأمير وليام وعائلته.

وبتلك المناسبة قدم السير ديفيد هدية لمعجبه البالغ سبع سنوات عبارة عن سن متحجر لسمكة قرش منقرضة. وكان العالم قد عثر على السن التي يقدر عمرها بـ 23 مليون سنة خلال إجازة له في جزيرة مالطا أواخر ستينيات القرن الماضي.

ويقول الموقع ان هذه الفصيلة المنقرضة من القرش المفترس كانت تجوب البحار قبل ملايين السنين وكان يصل طول إحداها الى 18 مترا.

وبعد نشر صور السن وإهدائها للأمير لم تضيّع السلطات في مالطا وقتا في المطالبة بإعادة السن الى مالطا باعتباره تراثا ثقافيا طبيعيا يجب اعادته الى مصدره. وقال وزير الثقافة المالطي ان السن يجب ان يكون في متحف وطني وانه سيسعى الى استرداده.

وكانت الجزيرة حتى عام 1964 مستعمرة بريطانية وبقيت الملكة اليزابيث رئيسة للدولة حتى عام 1974. ويجرم قانون التراث الثقافي في مالطا الاحتفاظ بأي أملاك ثقافية تعود للبلاد تحت طائلة الغرامة والسجن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا