مسؤول إيراني سابق لخامئي: الإصلاحات أو مصيرك السقوط

دسمان نيوز – حذر القيادي الإصلاحي، مصطفى تاج زاده، نائب وزير داخلية إيران السابق، من تدهور أوضاع إيران الداخلية مخاطباً المرشد الأعلى بأنه سيواجه السقوط إذا لم يقم بإصلاحات عاجلة.

وقال تاج زاده، في مقابلة تلفزيونية، السبت، إن “الوضع متدهور جدا في البلاد وأنا قلق وأعتقد أن جميعنا يجب أن نترك المجاملة ونخاطب المرشد مباشرة ونشرح له الوضع”.

وأضاف “يجب أن نقول له بصراحة شديدة لقد حان الوقت، ويجب عليك إجراء إصلاحات لكي لا تواجه إيران مصير دول المنطقة”.

يذكر أن تاج زاده كان قد تعرض إلى السجن لعدة سنوات بسبب تأييده للحركة الخضراء عقب انتخابات عام 2009، ويعرف بآرائه المنتقدة للحرس الثوري وللتدخلات العسكرية لبلاده في الدول العربية.

وقال تاج زاده إن خامنئي”لديه الصلاحيات لإحداث إصلاحات دستورية، ويمتلك القدرة لإحداث تغيير في المجتمع دون أن يعترضه أحد، وإذا قصر في ذلك سنواجه صراعات داخلية وسيناريو حكم العسكر مثل كوريا الشمالية، بالإضافة إلى تهديد تفكك البلاد نتيجة الاحتجاجات والاضطرابات والتهديدات الخارجية”، على حد تعبيره.

خسائر الإصلاحيين

يذكر أن الإصلاحيين خسروا الانتخابات البرلمانية في فبراير الماضي أمام المتشددين – بما فيهم ما تسمى التيارات المحافظة والأصولية – الذين يحظون بدعم من المرشد الأعلى علي خامنئي ويهيمنون على رأس هياكل الدولة الهامة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا