75 مليون دينار تكلفة مشروع السكن العمودي في «صباح الأحمد السكنية»

دسمان نيوز – يعد مشروع السكن العمودي في مدينة صباح الأحمد السكنية أحد مشاريع المؤسسة العامة للرعاية السكنية الذي سيخدم المرأة الكويتية وقضيتها الإسكانية بمختلف فئاتها (الأرملة – المطلقة – العزباء – المتزوجة من غير كويتي) وقد انطلق المشروع نهاية عام 2018، ومن المتوقع ان يتم التوزيع على المواطنات خلال النصف الثاني من العام المقبل 2021.

«الأنباء» قامت بجولة على المشروع للوقوف على وضعه التنفيذي ومدى تزامنه مع الجدول الزمني والالتزام بالعقد المبرم بين الرعاية السكنية والمقاول المنفذ ومدى تلبيته لاحتياجات الاسرة الكويتية. وأكد المهندس المقيم لمشروع السكن العمودي في الضاحية الاستثمارية في مدينة صباح الأحمد السكنية م.محمد الصفار ان المشروع يتكون من 40 عمارة و720 شقة بالإضافة الى أعمال الخدمات الخاصة بجميع العمارات ويقع على مسافة تبعد 76 كيلومترا عن مدينة الكويت وبقيمة 74 مليونا و896 ألفا و581 دينارا مقسمة بنسبة 29.52%‎ الاعمال المدنية و36.91%‎ للتشطيبات و23% الاعمال الالكتروميكانيكية و10.56%‎‎ للخدمات الموقعية، وقد تم توقيع العقد بتاريخ 11 نوفمبر 2018 وتم استلام حدود الموقع بتاريخ 11 ديسمبر 2018 واستمرت فترة التجهيزات الموقعية لمدة 3 اشهر، علما بأن فترة تنفيذ المشروع 30 شهرا أي (913) تحديدا ومحدد التاريخ الابتدائي لاستلام الأعمال (20 يونيو 2021) القادم، وستكون مدة الصيانة 365 يوما الاعمال المدنية و730 يوما الاعمال الالكتروميكانيكية.

وقال م.الصفار في تصريح لـ «الأنباء» ان المشروع يتضمن عمارات بارتفاعات مختلفة تتراوح ما بين (6،7، 8) ادوار موزعة على مساحات تتراوح ما بين 1000 و 3000 متر مربع لتضم عدد 720 وحدة سكنية (شقة)، علما بأن مساحات الشقق مختلفة حسب احتياجات الاسر الكويتية وعدد أفرادها الذين ستخصص لهم مستقبلا ومنها ذات الثلاث غرف بمساحات تتراوح ما بين 179 و 187م2 وذات الأربع غرف بمساحات تتراوح ما بين 247 و 293م2، ويشتمل على تنفيذ البنية التحتية من شبكات الصرف الصحي وصرف مياه الامطار وشبكات تغذية المياه وشبكات الهاتف والكهرباء بالإضافة الى شبكات الطرق كافة، كما تم تصميم العمارات السكنية وفقا لستة نماذج مختلفة وهي كالتالي:

1- نموذج (A1) ستكون مساحة القسيمة لهذا النموذج 1000م2 ويتكون من دور ارضي + 7 أدوار متكررة وفي كل دور عدد 2 شقة تبلغ مساحة الشقة الواحدة 172م2 وتتكون من 3 غرف نوم + غرفة معيشة + مطبخ + 4 حمامات + غرفة خادمة ويحتوي النموذج على عدد 2 مصعد + 2 درج، وتوجد بالدور الأرضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة جمع القمامة، كما توجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد 3 عمارات.

2- نموذج (B1) سيكون على مساحة 1000م2 يتكون من الدور الارضي + 8 أدوار متكررة في كل دور شقة واحدة بمساحة 294م2 وتضم عدد 4 غرف نوم + غرفة معيشة + ديوانية + مطبخ + 5 حمامات + غرفة خادمة، ويحتوي النموذج على عدد 2 مصعد + 2 درج، ويوجد بالدور الأرضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة القمامة وخزان مياه، كما توجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد 17 عمارة.

3- نموذج (A2) ستكون مساحة القسيمة على 2000م2 تتكون من دور ارضي + 8 أدوار متكررة في كل دور منها 4 شقق منها شقتان بمساحة 247م2 لكل واحد على حدة وبعدد 4 غرف نوم لكل شقة، أما الشقتان المتبقيتان في الدور فستكونان بمساحة 187م2 لكل شقة وبعدد 3 غرف نوم لكل واحدة على حدة، ويوجد بالدور الأرضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة القمامة وخزان مياه، كما يوجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد 7 عمارات.

4- نموذج (B2) ستكون مساحة القسيمة على 2000م2 تتكون من دور ارضي + 7 أدوار متكررة في كل دور منها 4 شقق منها شقتان بمساحة 247م2 لكل واحد على حدة وبعدد 4 غرف نوم لكل شقة، أما الشقتان المتبقيتان في الدور فستكونان بمساحة 187م2 لكل شقة وبعدد 3 غرف نوم لكل واحدة على حدة، ويوجد بالدور الأرضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة القمامة وخزان مياه كما يوجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد 6 عمارات.

5- نموذج (A3) ستكون مساحة القسيمة على 3000م2 تتكون من دور ارضي + 6 أدوار متكررة في كل دور منها 6 شقق منها شقتين بمساحة 247م2 لكل واحد على حدى وبعدد 4 غرف نوم لكل شقة، أما الأربع شقق الأخرى سيكونون بمساحة 187م2 لكل شقة وبعدد 3 غرف نوم لكل واحدة على حدة، ويوجد بالدور الارضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة القمامة وخزان مياه كما يوجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد 3 عمارات.

6- نموذج (B3) ستكون مساحة القسيمة على 3000م2 تتكون من دور ارضي + 7 أدوار متكررة في كل دور منها 6 شقق منها شقتان بمساحة 247م2 لكل واحد على حدة وبعدد 4 غرف نوم لكل شقة، أما الأربع شقق الاخرى سيكونون بمساحة 187م2 لكل شقة وبعدد 3 غرف نوم لكل واحدة على حدة، ويوجد بالدور الارضي غرف الكهرباء وغرفة الحارس وغرفة القمامة وخزان مياه كما يوجد على السطح غرفة المضخات وقد خصص هذا النموذج لعدد (4) عمارات.

ونوه م.الصفار الى المشروع يمتاز عن بقية مشاريع الرعاية السكنية بتنفيذ تام للمطابخ وتأثيثها داخل الشقق أو الوحدات السكنية بالإضافة الى خزانات داخل غرف النوم لا تأخذ من مساحات الغرف كونها منفذة داخل الحوائط مع خلاطات موفرة للمياه وإضاءة نوع (LED) كما تمتاز الواجهات بلمسات جمالية مميزة توفر للمبنى منظر جميل خارجيا، وقد تمت إضافة نقطة لإخراج القمامة في كل دور على حدة ذات نظام تهوية يمنع خروج الروائح الكريهة او عودتها على الطابق وتتجمع القمامة في غرفة خاصة في الدور الأرضي لكل عمارة، وهي أيضا غرفة مزودة بنظام تهوية يمنع انبعاث الروائح الكريهة وتتيح لسيارات البلدية رفع القمامة من الغرفة في موعدها دون اي عرقلة تذكر، منوها الى أن المشروع سيخدم احتياجات المرأة الكويتية بكافة فئاتها في حال اختصاره لحق المرأة بالرعاية السكنية وبمختلف شرائحها وفئاتها كونه يضم نماذج مختلفة تناسب الأسر الكويتية بمختلف أعدادها وأحجامها.

وحول الوضع التنفيذي للمشروع أفاد م.الصفار بأن نسبة إنجاز الأعمال حتى نهاية شهر أغسطس الماضي قد بلغت 51.15% فعليا وهي من المفترض أن تكون 51.35% تعاقديا لكن هذا البطء البسيط جدا، والمحدد بنسبة 0.20% في تنفيذ الأعمال كان سببه فترات التعطيل التي طالت معظم مشاريع البلاد للأسباب التي فرضتها جائحة انتشار فيروس كوفيد 19 العالمية وهي نسبة طفيفة جدا يمكن تجاوزها ومواكبة النسبة المحدد تعاقديا في كل شهر لأن المشروع يسير بشكل جيد. وأشار إلى أن تفاصيل الأعمال المنجزة محددة بـ 94.32% الأعمال المدنية و29.96% للتشطيبات و37.3% للأعمال الميكانيكية و19.02% للأعمال الكهربائية و49.36% للخدمات الموقعية وبشكل اكثر تفصيلا قد بلغت نسبة الأعمال بالنسبة للأساسيات 100% و97.3% للهيكل الخرساني و80.4% لتشطيبات الحوائط و21.1 لتشطيبات الأرضيات و13.6% للكهرباء والهاتف والإنذار و30.5% لأعمال الصحي الداخلي والحريق و4.5% (المنجور) و0.1% لأعمال الألومنيوم و0.1% للأعمال المعدنية و76.6% للأسطح و56.2% للتكسيات الخارجية و57.3% ميكانيكا و30.1% أسقف زائفة و100% أعمال الموقع والمساحات و3.7% للخدمات الخارجية، مشيرا إلى أن عدد العمالة المتواجدة في ارض المشروع فعليا حتى نهاية شهر أغسطس الماضي قد بلغ 1256 عاملا، وتوفير المعدات والمواد جيد، كما ان المشروع خال من أي أوامر تغييرية ويسير وفق العقد المبرم سلفا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا