الأمم المتحدة: الحوثيون جندوا 30 مراهقة كمسعفات ولغرض التجسس والحراسة

دسمان نيوز – ترأس بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وزير خارجية سلطنة عُمان، وفد السلطنة في الاجتماع الافتراضي للدورة العادية (154) لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية اليوم، حيث سلم رئاسة دورة مجلس الجامعة إلى دولة فلسطين. وتطرق البوسعيدي فى كلمته إلى الأوضاع الراهنة في الشرق الأوسط، وكيفية إيجاد الحلول الخلاقة السلمية للقضايا والتحديات التي تهدد الشعوب العربية.  وأعرب عن دعم سلطنة عُمان للشعب الفلسطيني للحصول على حقوقه المشروعة، ودعم جهود ومبادرات السلام في المنطقة، وقال إنه لا يمكن تحقيق سلام شامل وعادل بين الدول العربية وإسرائيل بدون حل الدولتين المبني على مبدأ الأرض مقابل السلام وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية. وعبر البوسعيدي عن تضامن سلطنة عُمان مع جمهورية السودان لتجاوز محنته أثر السيول والفيضانات، ورحب بالاتفاق الذي تم بين جمهورية السودان وجنوب السودان. كما أكد على دعم الجمهورية اللبنانية، ودعا المجتمع الدولي إلى إعادة إعمارها.  ورحب البوسعيدي بالدور الذي تقوم به المملكة المغربية في استضافة الفرقاء الليبيين، متمنياً لهذا الحوار النجاح وتحقيق آمال الشعب الليبي الشقيق. وقدم التهنئة لدولة فلسطين ورحب بتوليها رئاسة الدورة ١٥٤ لمجلس الجامعة العربية، وأن تكلل مساعيها بالنجاح والفلاح.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا