«البحري» ينعى النوخذة الكبير علي السعدي


دسمان نيوز – نعى النادي البحري الرياضي الكويتي، أحد رجال البحر والتراث الكبار والمخضرمين، النوخذة علي محمد علي السعدي الذي انتقل الى رحمة الله تعالى عن عمر يناهز 86 عاما، وكان له دوره ومشواره الطويل والحافل، في المحافظة على التراث البحري، بصفته من ضمن النواخذة الكبار الذين شاركوا في رحلات إحياء ذكرى الغوص التي ينظمها النادي سنويا، ومنذ الرحلة الأولى عام 1986.
وقد حرص الراحل على تسخير كل امكاناته وخبراته في مجال التراث، كنوخذة ( قائد السفينة ) لمصلحة إنجاح رحلات الغوص، وتحقيق أهدافها الوطنية النبيلة، واستكمل ذلك في المشاركة بأنشطة التراث ومسابقات صيد السمك بواسطة الخيط والسنارة ومسابقات الصيد بالقراقير، فيما كان حريصا على دعم وتشجيع الشباب في التمسك بتراث آبائهم وأجدادهم، وفي المشاركة برحلات الغوص. 
وأشار رئيس النادي اللواء فهد الفهد إلى أن للفقيد الراحل النوخذة علي السعدي مشوار حافل من العطاء في خدمة التراث الكويتي بشكل عام، وخدمة النادي بشكل خاص، وكان له حضوره الطيب في تشجيع عدد كبير من الشباب الكويتي في الانخراط برحلات الغوص، والمشاركة فيها. 
وأضاف اللواء الفهد، أن النادي البحري سيبقى يحفظ للنوخذة الكبير علي السعدي، أصدق معاني الوفاء والتقدير والعرفان، لما قدمه في خدمة كويتنا الغالية وتراثها التليد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا