ماكرون يصل بغداد لدعم “سيادة” العراق

دسمان نيوز – وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، إلى بغداد، بحسب ما نقلت “وكالة الأنباء العراقية”، وهي زيارته الأولى إلى العراق، بهدف مساعدة هذا البلد على تأكيد “سيادته” في وقت يجد نفسه في وسط التوتر بين حليفين: واشنطن وطهران.

من المتوقع أن يلتقي ماكرون نظيره العراقي برهم صالح، خلال زيارته التي تستغرق يوما واحدا، وتأتي وسط أزمة اقتصادية طاحنة، وانتشار فيروس كورونا، ما شكّل ضغطا هائلا على السياسة العراقية.

ويصل ماكرون إلى بغداد قادما من بيروت حيث أمضى يومين. وسيمضي بضع ساعات في العراق حيث يلتقي أبرز المسؤولين.

وهو أول رئيس دولة يزور العراق منذ تعيين مصطفى الكاظمي رئيسا للحكومة في مايو.

ولأسباب أمنية، لم تكشف الرئاسة الفرنسية عن الزيارة إلا في اللحظة الأخيرة، علما أن مسؤولين عراقيين أعلنوا عنها منذ أيام.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا