خسائر فادحة للمحال والمطاعم في المجمعات التجارية

دسمان نيوز – القبس – اتسم قرار مجلس الوزراء في ما يتعلق بعودة فتح الأنشطة إلى التوقيتات السابقة على فرض الحظر بالضبابية وعدم الوضوح والصراحة.

فرغم أن المجلس ناقش الأمر في اجتماعه، أول من أمس، فإنه اكتفى بدعوة الجميع إلى الاستمرار في التزام التباعد الجسدي وتغطية الأنف والفم سعياً لاستكمال جميع مراحل العودة التدريجية للحياة الطبيعية وعودة الأنشطة لمزاولة أعمالها حسب مواعيدها السابقة قبل الجائحة، التي لم يتبق منها سوى أنشطة المرحلة الخامسة.

وقالت مصادر مطلعة إن موقف المجلس من فتح الأنشطة التي تضررت من الإغلاق فترة طويلة وتكبدت خسائر فادحة، بدا غامضاً، فلم يعرف إذا كان سمح بعودة الأنشطة وفق التوقيتات السابقة أم لا، خصوصاً أنشطة المحال والمطاعم في المجمعات التجارية. وتساءلت المصادر عن الفرق بين فتح الأنشطة من السادسة صباحاً حتى الثامنة أو الثانية عشرة مساء طالما أن جميع العاملين والزبائن يلتزمون الاشتراطات الصحية المطلوبة.

وبينت أن أصحاب تلك الأنشطة الذين تكبدوا خسائر ضخمة بسبب فترة الإغلاق الطويلة، كانوا ينتظرون من مجلس الوزراء الرأفة بحالهم، ومساعدتهم على تعويض ما خسروه، بعودة فتح محالهم بالمواقيت المعتادة التي كان معمولاً بها قبل الحظر.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا