فحص كورونا سريع بالمطار بدلاً من الحجر الصحي

بات محبو السفر الى لندن، أقرب من أي وقت مضى، للسفر إليها بعد جائحة كورونا وتعقيدات السفر، حيث كشفت صحيفة «الغارديان» البريطانية عن إجراء جديد ستتخذه الحكومة البريطانية قريبا، لاستقبال المسافرين القادمين إليها، من خلال مركز اختبار سريع لفيروس كورونا المستجد، ليكون بديلاً عن الحجر الصحي الإلزامي الذي تفرضه الحكومة على الوافدين إليها.

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات البريطانية استكملت تجهيز مركز الفحص، حيث أنه في مراحل متقدمة جدا، في مبنى الركاب 2 بمطار هيثرو، وبانتظار الضوء الأخضر من الحكومة، مضيفة: «ستظهر نتائج الفحوصات على الركاب القادمين في غضون 24 ساعة من إجراء الفحص». وأوضحت «الغارديان» أنه يمكن إجراء أكثر من 13000 اختبار للركاب يوميا في مبنى الركاب بالمطار، لافتة إلى أن مركز الفحص الثاني المزمع تجهيزه سيكون جاهزاً في المبنى رقم 5 بحلول نهاية أغسطس الجاري، ويشير مشغلون للمطار إلى أن كلا المركزين قابلين للتطوير وفقًا للطلب. تجدر الإشارة إلى أن المخطط التجريبي المقترح لمركز الفحص سيستخدم نموذجا من اختبارين – تم استخدامه بنجاح في أيسلندا-، يتضمن ذلك اختبارا أوليا يتم إجراؤه في المطار عند الوصول إلى بريطانيا، واختبارا تأكيديا بعد بضعة أيام.

وذكرت الغارديان أن الفحص سيستخدم للكشف المباشر عن المضادات بدلاً من اختبارات الاستجابة المناعية للجسم، وسيكون بتكلفة 150 جنيهًا إسترلينيًا، مضيفة: قرار استبدال تدابير الحجر الصحي بالاختبار يساعد على استعادة ثقة المستهلك، وإعطاء صناعة السفر دفعة قوية البلاد في أشد الحاجة إليها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا