المحكمة الخاصة بلبنان تكشف لأول مرة تفاصيل جديدة عن اغتيال الحريري

دسمان نيوز – أكدت المحكمة الخاصة بلبنان، اليوم الثلاثاء، أن المتهمين سليم عياش وحسن مرعي ومصطفى بدرالدين استخدموا شبكات اتصالات للتنسيق لاغتيال رفيق الحريري. وأضافت أن أدلة الاتصالات الهاتفية أثبتت دور عياش في العملية، مضيفة أن غرفة الدرجة الأولى مقتنعة بأن عياش هو من استخدم الهاتف الأحمر. وأوضحت أن مصطفى بدر الدين استخدم 5 خطوط هاتفية واستخدم اسم سامي عيسى. وقالت المحكمة أن حزب الله أكد عند مقتل بدر الدين أنه كان قائداً عسكرياً رفيعاً.

وانطلقت اليوم الثلاثاء، جلسة النطق بالحكم في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في المحكمة الخاصة بلبنان في لاهاي. وذكر القاضي دايفيد راي، رئيس هيئة المحكمة، أن اغتيال الحريري «نُفذ لأسباب سياسية». ويُحاكم في القضية غيابيا 4 أشخاص ينتمون إلى ميليشيات حزب الله، ووُجهت لهم جميعا تهمة التآمر بارتكاب عمل إرهابي. وهم: سليم عياش وحسين عنيسي وأسد صبرا وحسان مرعي. أما مصطفى بدر الدين فهو من خطط لعملية الاغتيال، حسب المحكمة، إلا أنه قُتل لاحقا في سوريا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا