غداً.. اجتماعات تمهيدية للمعلمين مع طلبة الفصول الافتراضية لإخطارهم بالأساس الذي سوف يسيرون عليه خلال هذه الفترة

دسمان نيوز – قبيل انطلاق استكمال العام الدراسي 2019- 2020، لنحو 38 ألف طالب وطالبة في الصف الثاني عشر في القسمين العلمي والأدبي والديني، تنطلق غداً السبت اجتماعات تمهيدية للمعلمين مع طلبة الفصول الافتراضية، لإخطارهم بالأساس الذي سوف يسيرون عليه خلال هذه الفترة، وتعريفهم بآلية توزيع الدرجات وكيفية شرح الدروس وتلقيها.
وكشف مصدر تربوي لـ «الراي»، أن الاجتماعات سوف تكون بين المعلم وفصله الافتراضي، لشرح نظام الدرجات، والمطلوب من كل طالب أو طالبة، سواء تقارير أو واجبات، مبيّناً أن عرض الدروس سوف يكون بنظام الـ «بور بوينت»، حيث يعرض الدرس على الطلبة بشكل مباشر «صوت فقط»، دون ظهور صورة المعلم، وسوف يكون النظام على شرائح، وبإمكان الطلبة التفاعل معها.
وقال المصدر إن المعلم في هذا النظام سوف يحدد وقتاً معيّناً للطالب لإعداد الواجبات، وإلا يتم الخصم من درجاته في حال التأخير، مبيناً أن الاجتماع يهدف إلى تعويد الطلبة على التفاعل الإلكتروني، في نظام التعليم عن بعد، وتمهيد الطريق أمامهم، قبل انطلاق عامهم الدراسي الاستثنائي.
وفيما ذكر المصدر أن الفصل الافتراضي الواحد، سيضم نحو 20 إلى 25 طالباً أو طالبة، قال ان العقبة الوحيدة التي تواجه المعلمين في النظام، هو عدم تفعيل القلم والسبورة البيضاء في الشرح، وهذا سوف يحول دون شرح بعض الدروس، منها تطبيق مادة النحو والإعراب في اللغة العربية، التي تحتاج إلى لوحة تعرض عليها الكلمات وتكون ظاهرة للطلاب والطالبات.
وحذّر المصدر من مشكلات الانترنت، الذي قد ينقطع في أي لحظة خلال بدء الحصة الافتراضية، ما سيؤدي إلى مشكلات كبرى في تأخر المنهج الدراسي مؤكداً أن السواد الأعظم من المعلمين، يستخدمون حتى هذه اللحظة أجهزتهم، ويشبكون على خطوط هواتفهم أو على شبكات «واي فاي» الخاصة بهم.
إلى ذلك، انتقد المصدر قرار وزارة التربية بدوام معلمات الصفين العاشر والحادي عشر، حيث أبلغن من قبل الإدارات المدرسية، أن دوامهن سوف يكون ساعة واحدة فقط، لا تستطيع خلالها المعلمة بالجلوس في غرفة المعلمات، منعاً للتجمع، مستغرباً من قرار دوامهن الذي لا أحد يعرف الهدف منه.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا