طبيب قلب يحذر الاطفال من لعبة ”ببجي”

دسمان نيوز – حذر جراح القلب المصري، عمرو عبد المنعم، من لعبة “ببجي”، والتي حققت انتشارا واسعا على مستوى الشباب والأطفال.

وقال عبد المنعم، في حديثه للتلفزيون المصري، إن “ببجي” تعد أمرا “في غاية الخطورة وتدميرًا للنشء، وعلينا الالتفات إلى هذا الخطر الداهم، والتعامل معه على وجه السرعة، موضحًا أنها لعبة تغيب العقل ولغة الحوار وتكرس العنف والجريمة لدى الأطفال”، حسبما ذكرت “أخبار اليوم” الإلكترونية.

وأضاف عبد المنعم، أن هذه اللعبة لها أبعاد نفسية خطيرة وتصيب الأطفال بالعزلة والعدوانية وتجعلهم لا يعرفون إلا لغة الضرب والقتل والعنف، وتابع: “إحنا كدا بندمر أولادنا ونحن نغض الطرف عن ذلك”.

ولفت أستاذ جراحة القلب والصدر، إلى أنه أصيب بحالة من الصدمة عندما جاء إلى المستشفى طفل يبلغ من العمر 17 عامًا، وهو مصاب بعدة جروح خطيرة، بسبب هذه اللعبة، وتابع: “الحمد لله الجروح لم تكن نافذة وتم عمل الإسعافات للمصاب ولكن كنت في حالة ذهول من الإصابة، خاصة بعدما علمت أنه تفوق على صديقه في هذه اللعبة ما دعى الآخر للانتقام منه”.

يذكر أن مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، قد نشر عبر صفحته الرسمية على “الفيسبوك” تحذيرا من لعبة “ببجي”، بعد التحديث الأخير الذي يجبر اللاعب على الركوع لصنم للحصول على امتيازات.

وجاء في البيان: “فقد سبق لمركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية أن حذَّر من بعض الألعاب الإلكترونية التي تخطف عقول الشَّباب، فتشغلهم عن مهامهم الأساسية من تحصيل العلم النّافع أو العمل، وتحبسهم في عوالم افتراضيّة بعيدًا عن الواقع، وتُنمّي لديهم سلوكيات العنف، وتحضهم على الكراهية وإيذاء النفس أو الغير”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا