البيئة: ارتفاع واضح للملوثات من مخارج الأمطار

دسمان نيوز – اكدت الهيئة العامة للبيئة، في دراسة حديثة عن جون الكويت والضغوطات على البيئة الساحلية في الكويت، ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لمراقبة ورصد ومتابعة مخارج الصرف الصحي على الشبكات مثل المناطق والمنشآت الخدمية والصناعية والعسكرية والصحية وغيرها التي تصرف على شبكات الأمطار.

وقال رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للهيئة الشيخ عبدالله الأحمد، في تصريح صحافي، أمس، إن القراءات تشير إلى ارتفاع واضح للملوثات الصادرة عن مخارج الأمطار مما ساهم في زيادة المغذيات في منطقة الجون وازدهار الطحالب البحرية بأنواعها.

وأضاف الشيخ عبدالله الأحمد، “رصدنا أيضاً أحمالاً بيئية متزايدة على المخزون السمكي في جون الكويت نتيجة الصيد الجائر التي جاءت بسبب قلة الالتزام بتطبيق القانون”.

وذكر أن مخارج الأمطار ساهمت بشكل مباشر أو غير مباشر من خلال صرف مياه الصرف الصحي (غير المعالجة) بظواهر المد الأحمر ونفوق الأسماك كما ينتج عن هذه المخارج تلوث مياه البحر الساحلية بمواد بيولوجية (بكتيريا) وكيميائية ومواد أخرى تغير صفاتها الفيزيائية وانخفاض ملحوظ بجودة مياه البحر، مما يشكل تدهوراً ملحوظاً على الأحياء البحرية وصحة وسلامة الرواد من عامة الأفراد بالمجتمع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا