عراقي في شبكة غسل الأموال

دسمان نيوز – القبس – واصلت الأجهزة الأمنية عملية ضبط المتهمين والمتورطين في قضايا غسل الأموال، وتمكنت، مساء أول من أمس، من ضبط مقيم عراقي، يقطن في أحد المنازل الفارهة بمنطقة جنوب السرة، إضافة إلى 5 مواطنين يديرون مزادات إلكترونية لبيع الساعات الثمينة.


وقالت المصادر إن جهاز أمن الدولة استمر في مراقبة ورصد المتهم العراقي لأكثر من أسبوعين بعد ورود معلومات خطيرة عن نشاطه الإجرامي في غسل الأموال، وتبين أن لديه شبكة علاقات واسعة ومتشعبة مع مختلف أطياف المجتمع، ويشارك بالمناسبات الاجتماعية، ويقيم في ديوانيته بمنطقة جنوب السرة مناسبات سنوية على مستوى عال، ويدعو بعض الشخصيات البارزة.


وأوضحت المصادر أن التحقيقات لا تزال جارية مع المتهم الذي تبين أن لديه جوازاً (مادة 17) رغم أنه عراقي، مشيرة إلى أن المتهم لديه حسابات مالية متضخمة، وتعاملات مالية مريبة وبأرقام فلكية.
وفي ما يخص المواطنين الـ5 المضبوطين، قالت المصادر إن رجال أمن الدولة يرصدون منذ أشهر حسابات على موقع إنستغرام، تبيع ساعات ثمينة فوق أسعارها الأصلية.


وأضافت أن رجال الداخلية توصلوا إلى معلومات تفيد بأن المواطنين الـ5 يدخلون ضمن الاشتباه في عمليات غسل الأموال، وأنهم أغلقوا حساباتهم مؤخرا بعد استدعاء عدد من المشاهير للتحقيق في تضخم حساباتهم والاشتباه في عمليات غسل الأموال.


في السياق، أغلقت وزارة التجارة حسابات المزادات بعد التنسيق مع هيئة الاتصالات، التي زودتها ببيانات تلك المواقع بناء على طلبها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا