الكشف عن تفاصيل جديدة حول انتحار نجم بوليوود

دسمان نيوز – لا تزال واقعة انتحار نجم بوليوود، سوشانت سينغ، تثير الجدل والعديد من علامات الاستفهام، ورغم مرور ما يقرب من شهر على الخبر الصادم لرحيل النجم، لا يزال هناك العديد من التفاصيل التي لم يتم كشف النقاب عنها.

وفي تطور جديد في واقعة انتحار النجم الشاب (34 عامًا)، أفاد أحدث تقارير شرطة مومباي بأن أحد أطباء سوشانت النفسيين كشف أن النجم الراحل كان يعاني من اضطراب ثنائي القطب.

وحسبما ذكرت مجلة ”بينك فيلا“، سجلت شرطة مدينة باندرا أقوال 3 أطباء نفسيين ومعالج آخر من مستشفى بارز فيما يتعلق بوفاة النجم، حيث كشفوا أن حياة سوشانت كانت متوترة ومليئة بالضغوطات النفسية، وأنه عانى من الاكتئاب، ولكن لم يتم تحديد السبب وراء إصابة النجم بالاكتئاب.

كما كشف ضابط، اشترط عدم الكشف عن هويته، أن النجم الراحل لم يزر أيا من الأطباء السابق ذكرهم، سوى مرتين أو 3 لا أكثر، وقال: ”اعتاد النجم على تغيير أطبائه بعد زيارتين أو 3 زيارات، ولم يزر أيا من الأطباء النفسيين الـ 3 أكثر من 3 مرات“.

بالإضافة إلى ذلك، كشف الضابط أن آخر طبيب زاره سوشانت كان قد منحه بعض الأدوية لاضطراب ثنائي القطب، ولكن سوشانت لم يستمر في تعاطيها سوى لمدة شهرين فقط تقريبًا.

كما تم الكشف أيضًا عن أن سوشانت كان قد استشار طبيبه النفسي عبر الهاتف أثناء فترة الإغلاق، ولكنه لم يتبع نصيحته.

وأشارت التقارير إلى أن سوشانت بدأ زيارة هؤلاء الأطباء في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 2019.

وكشف أحد الأطباء في أقواله، أن العلاج الذي وصفه للنجم الراحل يحتاج إلى تعاطيه لفترة أطول، إلا أن سوشانت سرعان ما توقف عن تعاطيه بمجرد شعوره بتحسن.

يذكر أن الاضطراب ثنائي القطب هو اضطراب نفسي يسبب نوبات اكتئاب وهوس متكررة، بجانب نوبات من الابتهاج غير الطبيعي، كما يساهم في ظهور أعراض الذهان وقد يؤدي بالشخص للتصرف بطريقة طائشة، بالإضافة إلى سيطرة الإيذاء النفسي وأفكار الانتحار والنظرة السوداوية للحياة على المصاب.

وحتى الآن لا تزال التحقيقات مستمرة في واقعة انتحار سوشانت سينغ المثيرة للجدل، خاصة لعدم العثور على أية رسالة انتحار أو أي شيء غريب في مكان الواقعة بشقته.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا