نصائح مهمة لخسارة الوزن بعد الولادة

دسمان نيوز – نشرت مجلة “Women”s Fitness magazine” الأمريكية تقريرا قدمت فيه نصائح مفيدة من شأنها أن تساعد المرأة على خسارة الوزن بعد الولادة.

وقالت المجلة، في تقريرها إن النساء عادة ما ترغبن في الحصول على قوام رشيق وجسم ممشوق ووزن مثالي سواء كن متزوجات أم عازبات. وفي الحقيقة، تبدو النساء واعيات بأهمية شكل أجسامهن لذلك لا يترددن في التخلي عن طعامهن المفضل.

وذكرت المجلة أن زيادة الوزن لها أسباب عديدة، ولكن هناك دائمًا حلول للتخلص من الكيلوغرامات الإضافية، حتى تلك التي تكتسبها المرأة أثناء الحمل. وتشير العديد من الدراسات إلى أن المرأة المتوسطة يمكن أن تكسب ما بين 11.5 إلى 16 كيلو غراما أثناء الحمل.

وأكدت المجلة أن زيادة الوزن الناجمة عن الحمل تكون طبيعية، لأن الجسم يمر بتغيرات هرمونية وجسدية. فحمل طفل لمدة تسعة أشهر ليس مهمة سهلة، وهذا الوزن الزائد عادة ما يكون ناتجا عن الطفل، والمشيمة، والسائل الأمنيوسي والعديد من التغيرات الجسدية الأخرى.

ونبهت المجلة إلى أن اتخاذ قرار الحفاظ على الوزن بعد الحمل قد تكون له آثار جانبية تعرض صحة الأم للخطر. لذلك من الحكمة خسارة هذا الوزن من أجل صحتك والأثواب التي تحتفظين بها في الخزانة. لذلك، تجرب العديد من النساء العلاجات المنزلية والمكملات الطبيعية والتحكم في النظام الغذائي لفقدان الوزن.

وفيما يلي، تقدم المجلة دليلك لفقدان الوزن للتخلص من الطبقات الإضافية من الدهون بعد الحمل.

1.   تجنبي الإنكار

ذكرت المجلة أن الحمل يحدث بعض التغييرات التي لا رجعة فيها في الجسم. إذا كان لديك بطن مسطح قبل الحمل، فقد لا تستعيدينه.

وحسب الدراسات، تحتفظ الأنثى المتوسطة بحوالي 0.5 إلى 3 كيلوغرام من وزن الجسم حتى بعد سنوات من الحمل. وحتى إذا كانت مجلة الموضة أو المشاهير المفضلة لديك تجعل إنقاص الوزن مغريا، فلا تنسي أنك ولدت طفلًا.

يمكنك فقدان الوزن بالتأكيد، ولكن لا داعي للذعر بشأن تلك الكيلوغرامات القليلة التي أصبحت الآن جزءًا من وزن جسمك، بل من الأفضل أن تتقبليها.

2.   تجنبي الحمية القاسية

في فترة ما قبل الحمل، كان من المقبول اتباع حمية صارمة لتقليل وزنك بشكل أسرع. تقوم هذه الحمية على عدد منخفض من السعرات الحرارية، وتحرم جسمك من قدر من المتطلبات اليومية من العناصر الغذائية. لكن بعد الولادة، أنت ترضعين طفلك ويحتاج جسمك إلى مغذيات صحية للحصول على الطاقة.

إذا كنت ترغبين في إنقاص الوزن دون التأثير على إنتاج الحليب، حاولي التخلص من 500 سعرة حرارية من نظامك الغذائي. إن الحفاظ على 500 سعرة حرارية من نظامك الغذائي سيبقي الرضاعة سليمة، ولكنه سيساعد أيضًا على فقدان الوزن.

3.   اختاري الرضاعة الطبيعية

أكدت المجلة أن الرضاعة الطبيعية لها فوائد عديدة، أهمها دورها في إنقاص الوزن. تذكري أن فقدان الوزن يحدث في شهور وليس في أيام. تساعد الرضاعة الطبيعية في انقباض الرحم بشكل أسرع وإعادته إلى حجمه الطبيعي. وتقول العديد من الدراسات إن الرضاعة الطبيعية تساعد الأمهات اللواتي يخترن إرضاع أطفالهن طبيعيا بدلاً من الحليب الاصطناعي على إنقاص الوزن.

4.   أضيفي الأطعمة فائقة الجودة إلى نظامك الغذائي

يحتاج الجسم بعد الولادة إلى مغذيات صحية أكثر من ذي قبل. يمكنك اختيار الطعام الغني بالمواد الغذائية وقليل السعرات الحرارية. وإضافة السمك إلى طبقك لن يوفر لك المغذيات الصحية فحسب، بل سيساعدك أيضًا على فقدان الوزن. ويعد استهلاك اللبن والزبادي أيضًا جزءًا من الأطعمة فائقة الجودة. وتوفر لك هذه الوجبات المغذيات الطاقة وتساعد في تطوير الجهاز العصبي لطفلك.

5.   احرصي على أن تبقي مرتوية

أوردت المجلة أنه يجب أن تبقي مرتوية عن طريق شرب الكثير من الماء طوال اليوم. كما أن شرب الماء قبل وجبات الطعام يملأ معدتك ويمكن أن يجعلك تأكلين كميات أقل من الطعام. وتناول القليل سيمد جسمك بسعرات حرارية أقل، وسيكون جسمك قادرًا على التخلص من بعض تلك الكيلوغرامات الزائدة. يعزز الماء عملية التمثيل الغذائي لدينا، مما يساعد على هضم الطعام.

في الختام، نوهت المجلة بأن بذل جهود من أجل الحصول على وزن صحي وقوام رشيق ليس عيبا. ولكن يجب أن تدرك المرأة أن إنقاص الوزن قبل الولادة يكون أسهل مما هو عليه بعد الولادة، حيث يكون أبطأ. وتذكري أنه يمكنك إنقاص الوزن في أي مرحلة بعد الولادة، ولكن لا يمكنك استعادة العناصر الغذائية التي فقدها طفلك.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا