ترحيل المهرجانات السنوية المتبقية في المجلس الوطني إلى العام المقبل

دسمان نيوز – اتخذ وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب محمد الجبري، قرارا بناء على توصية لجنة أمناء المجلس لتأجيل وترحيل جميع المهرجانات الثقافية والفنية المتبقية من هذا العام الى العام القادم، بما فيها معرض الكويت الدولي للكتاب (45) وذلك لتفشى جائحة وباء (كوفيد- 19) التي سادت العالم وألحقت أضرارا بالغة في العديد من القطاعات الخدمية والتنموية ومنها الثقافة والفنون والآثار والمتاحف، وقد اتخذ هذا القرار حرصا من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين على السواء وضيوف وزوار الكويت من كل الدول العربية والإسلامية، والتزاما بقرارات وتوجيهات مجلس الوزراء، وتعليمات وإرشادات السلطات الصحية والأمنية باتخاذ كل التدابير والاحتياطات الاحترازية اللازمة لضمان حماية الجمهور وتوفير البيئة الصحية السليمة تجاه اجتياح وباء كورونا، وتفاديا لوقوع أي إصابات، لا سمح الله، في مهرجانات المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.

وقال الأمين العام للمجلس كامل العبدالجليل في بيان صحافي: إن تداعيات تفشى الجائحة تدفعنا إلى مواجهة التحديات الجسام بوضع صحة وسلامة الجماهير المرتادين للمهرجانات الثقافية والفنية على قمة الأولويات، كما أن الأمانة العامة تقدر حجم الصعوبات والمعوقات التي تعترض متطلبات التحضيرات والاستعدادات العديدة لتنظيم وإقامة المهرجانات ومعرض الكويت الدولي للكتاب، حيث يتطلب حشد طاقات جميع العاملين بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب والتعاون الوثيق مع عدة جهات حكومية وأهلية داخل الكويت وخارجها، والظروف بينما الأوضاع الحالية لا تسمح بذلك، وان اتخاذ هذا القرار الرشيد يحقق المصلحة العامة ويدرأ الخطر عن الناس ويؤمن الوقاية والسلامة للجميع.

وأضاف الأمين العام، مؤكدا مدى حرص واهتمام المجلس البالغين بمعرض الكويت الدولي للكتاب بشكل خاص، الذي يعد من المعارض الرائدة والمتميزة في عالمنا العربي، المتواصل في إقامته سنويا منذ عام 1975، إلا عندما تعرضت البلاد للغزو والاجتياح الآثم والغاشم في عام 1990، كما ثمن الأمين العام وأبدى تقديره لدور النشر الكويتية، التي شهدت نموا ملحوظا في تطورها وانتشارها وحسن إدارتها كمشروعات ثقافية صغيرة تنشر المعرفة والتنوير في المجتمع، ولها رصيد وافر من الأنشطة الفكرية والثقافية المتميزة، ومن المؤسف أن نتخذ قرار التأجيل ويشمل ذلك مشاركة دور النشر الكويتية إلى جانب شقيقاتها العربيات، مع مشاركات واسعة رسمية حكومية وأهلية من هيئات نشر ومكتبات عربية كبرى، الآن الظروف القاهرة والصعوبات والمجلس الوطني للثقافة يدرس حاليا إقامة معرض بديل لمعرض الكويت الدولي للكتاب على منصة رقمية افتراضية واسعة ومتطورة تكنولوجيا، وبحجم ومستوى محلي وعربي مع مشاركات المؤسسات الحكومية المعنية بالإصدارات والمطبوعات القيمة ونشر المعرفة وفي داخل البلاد وفي الوطن العربي، لإطلاق المعرض قبل نهاية شهر نوفمبر المقبل.

من جانب آخر، تعقد الأمانة العامة للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب لقاء برئاسة أمين عام المجلس كامل العبدالجليل عبر منصة «زووم» الالكترونية يضم عددا من أصحاب دور النشر والمكتبات الكويتية وأمين عام رابطة الأدباء الكويتيين د.خالد رمضان لمناقشة دواعى وأسباب تأجيل معرض الكويت الدولي للكتاب الـ 45، وذلك يوم الخميس المقبل الساعة 1 ظهرا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا