المحكمة السودانية تطلب من المتهمين بانقلاب 89 عدم الحديث بدون إذن

دسمان نيوز – ذكرت قناة العربية فى خبر عاجل لها مثول بعض المتهمين بانقلاب 89 فى قفص الاتهام، وطلبت المحكمة من المتهمين بانقلاب 89 عدم التحدث بلا إذن.

يمثل الرئيس السودانى المعزول عمر البشير ومعه 16 آخرون، اليوم، أمام محكمة خاصة من 3 قضاة فى الخرطوم، بتهمة الانقلاب على الحكومة المنتخبة عام 1989 فى قضية هى الأولى من نوعها قد تصل عقوبتها إلى الإعدام، حسب ممثلى الادعاء.

ووفقا لما أوردته صحيفة الرؤية الإماراتية، يقول معز حضره، من ممثلى الاتهام فى القضية، لوكالة فرانس برس «المتهمون يقدمون للمحاكمة بموجب المادة 96 من القانون الجنائى السودانى لسنة 1983 وهى تقويض النظام الدستورى والمادة 78 من القانون نفسه وهى الاشتراك فى الفعل الجنائي».

وفى حال أدين البشير بموجب المادة 96، فقد يواجه عقوبة أقصاها الإعدام، حسب ممثل الاتهام الذى أكد «لدينا أدلة وبيانات قوية فى مواجهة المتهمين».

وأوضح حضره «أنها المرة الأولى فى السودان التى يقدم فيها من قام بانقلاب عسكرى إلى المحاكمة».

وأطاح الجيش السودانى بالبشير فى أبريل 2019 عقب احتجاجات شعبية استمرت أشهرًا عدة.

وتتولى الحكم فى السودان حاليًا سلطة انتقالية ستستمر لمدة 3 سنوات تجرى بعدها انتخابات عامة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا