بريطانيا توفر ملايين الجرعات من لقاح كورونا

دسمان نيوز – كشفت صحيفة “تليجراف”، أن الحكومة البريطانية حصلت على اتفاق بشأن 30 مليون جرعة من لقاح يجري تطويره وفي المرحلة الثانية من التجارب إنتاج شركة بيو ان تيك “BioNTech“، وشركة فايزر” Pfizer” الألمانية، كما تم الاتفاق مبدئيًا على 60 مليون جرعة من لقاح يتم تطويره من قبل شركة فالنيفا” Valneva“الفرنسية.

وقالت الصحيفة، ستصل مجموع الجرعات إلى 90 مليون جرعة، بالإضافة إلى 100 مليون جرعة لقاح يتم تطويرها من جامعة أكسفورد بالشراكة مع استرازينيكا”  AstraZeneca“، بالإضافة إلى لقاح آخر في إمبريال كوليدج لندن، الذى بدأ تجارب بشرية في يونيو.

من جانبه، قال وزير الأعمال ألوك شارما، إن الاتفاقيات الجديدة “ستضمن للمملكة المتحدة الحصول أفضل فرصة ممكنة لتأمين لقاح يحمي الأشخاص الأكثر عرضة للخطر.

وقالت الصحيفة، لا يوجد حاليا أي لقاح فعال ضد فيروس كورونا COVID-19، ويقول الخبراء، إن هناك حاجة لأكثر من لقاح للسيطرة على الوباء، الذي أصاب ملايين الناس حول العالم وقتل أكثر من 600ألف شخص حول العالم.

وقالت بريطانيا أيضا يوم الإثنين، إنها حصلت على علاجات تحتوي على أجسام مضادة ضد فيروس كورونا COVID-19 من أسترازينيكا، لحماية الأشخاص الذين لا يمكن تطعيمهم.

وعلى صعيد آخر ،كانت منظمة الصحة العالمية، قد أعلنت في بيان لها، أنه يجري أيضاً بذل جهود للتوصل إلى علاجات فعالة واستحداث لقاحات لفيروس كورونا كوفيد-19 من أجل إنقاذ المزيد من الأرواح. وتعكف المنظمة حالياً على متابعة أكثر من 1700 تجربة سريرية على مستوى العالم لاختبار ما يقرب من 200 خيار علاجي أو توليفات من تلك الخيارات، ويوجد أيضاً 23 لقاحاً مرشحاً يخضع للتقييم السريري، و140 لقاحاً مرشحاً آخر قيد التقييم قبل السريري.

وأضافت المنظمة، أنه بإقليم شرق المتوسط، تشارك حالياً مصر، وإيران، والكويت، ولبنان، وباكستان، والمملكة العربية السعودية، في “تجربة التضامن” لاختبار فعالية عقار ريمدسيفير والإنترفيرون بيتا-1(أ) في علاج المرضى نزلاء المستشفيات، بالإضافة إلى ذلك، تشارك أفغانستان والأردن ولبنان وليبيا والمغرب وباكستان والصومال والسودان والجمهورية العربية السورية والإمارات العربية المتحدة واليمن، أو تخطط للمشاركة، في “دراسات الوحدة” التي تهدف إلى تحليل أنماط انتقال فيروس كورونا “كوفيد-19 “،وشدته وسماته السريرية وعوامل الخطر المسببة للعدوى، فضلاً عن مستويات العدوى واستجابة الأجسام المضادة، كما شرعت الإمارات العربية المتحدة في إجراء تجربة سريرية لأحد لقاحات فيروس كورونا “كوفيد-19 “المرشحة التي تقوم الصين على استحداثها.

وأكد الدكتور أحمد المنظري المدير الاقليمى لشرق المتوسط، أن “بلدان الإقليم ملتزمة التزاماً تاماً باحتواء المرض وإنقاذ الأرواح، وعلى الرغم من تزايد أعداد الحالات الـمُبلغ عنها، هناك تدابير ثبتت فعاليتها، ولا غنى عن القيادة الحكومية القوية والمجتمعات المحلية الواعية لمكافحة انتشار المرض، ولتعزيز تعافي المرضى أيضاً، ونعلم جميعاً الآن ما يجب فعله لتحويل مسار هذه الجائحة، ومع استمرار بحوث اللقاحات والعلاج، فإن هذا الإنجاز المهم المتمثل في تعافي مليون حالة في إقليمنا ينبغي أن يمنحنا جميعاً مزيداً من الإصرار والعزم على تحقيق النجاح.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا