لماذا تكره القطط الماء؟

دسمان نيوز – نشرت مجلة “ريدرز دايجست” الأمريكية تقريرا تحدثت فيه عن الأسباب التي تفسر كره القطط للماء.

وقالت المجلة، إن الأطباء البيطريين والباحثين ليسوا متأكدين تماما من السبب الحقيقي وراء كره القطط للماء، ولكن يوجد عدد من النظريات المتعلقة بهذا الأمر.

عرّض القط للماء مرة واحدة ولن يرغب في التعرض له مجددا وأوردت، أن القط قد يتجنب الماء لبقية حياته إذا وقع فجأة في حوض استحمامك أو إذا علق بالخارج وهطل المطر عليه. وبحسب الطبيبة البيطرية إيف إلكترا كوهين، فإنها عندما تصبح القطة مبللة، يصبح فراؤها أثقل وأكثر برودة وغير مريح، ويمكن أن يستغرق الأمر أيضًا وقتًا طويلاً حتى يجف بمفرده.

ومن ناحية أخرى، تعد القطط مخلوقات سريعة ورشيقة وماهرة في القفز والحفاظ على توازنها. ولكنها تشعر بأنها فقدت السيطرة عند التحرك وسط الماء الذي يبطئ من سرعتها. لهذا السبب، فإنه يمكن لقطك أن يكره الماء حتى بعد تجربة سلبية واحدة معه. 

الخوف من الأشياء غير المألوفة

وذكرت المجلة أن القطط تقضي بين 30 و50 بالمئة من يومها في لعق نفسها وتنظيف جسدها، كما أنها لا تقترب من أي جسم مائي بخلاف صحن الماء الذي تشرب منه. ووفقا للطبيبة البيطرية جينيفر كاستن، فقد يكون رد الفعل الأولي للقط عند التعرض للماء، مثل أي شيء آخر غير مألوف، هو الخوف. بالإضافة إلى ذلك، قد تنزعج القطط من الروائح المنبعثة من المواد الكيميائية في ماء الصنبور.

لماذا تكره القطط الماء ولكنها تلعب بالحنفية المفتوحة؟

وأشارت المجلة إلى أن حب القطط للحنفية المفتوحة أو حتى شربها من صنبور المطبخ المفتوح وكرهها للماء في الوقت ذاته يبدو تصرفا غريبا. ولكن توضح الدكتورة كوهين أن القطط تنجذب في الأساس إلى حركة المياه والصوت الذي تصدره والضوء المنعكس منها. من جهة أخرى، يعتقد خبراء آخرون أن القطط تطورت وأصبحت تفضل مياه الصنبور النظيفة والآمنة على المياه الراكدة في الطبيعة.

هذه القطط لا تمانع التعرض للماء

وأضافت المجلة أن بعض سلالات القطط مثل قط ماين كون وقط البنغال والقط الحبشي وقط الفان التركي لا تنزعج من التعرض للماء. وتفسر الدكتورة كوهين ذلك بأن سلالات القطط هذه تمتلك نسيجا مختلفا في فرائها ما يجعلها أكثر مقاومة للماء، لذلك فهي لا تنزعج من الماء بل تستمتع به، كما يُعرف أنها تستمتع بالسباحة.

الماء جيد

وأوضحت المجلة أنه سواء كانت لديك قطة صغيرة أو قطة أكبر سنًا، فلا يزال بإمكانك مساعدتها على تقبل الماء والشعور بالارتياح عند التعرض له. قد تكون المهمة سهلة إذا كان عليك أن تحمم القطة المريضة أو الكبيرة في السن والمصابة بالتهاب المفاصل الذي يمنعها من تنظيف نفسها بشكل صحيح.

وبحسب الدكتورة كاستن، فإنه يمثل عمر القطة الذي يتراوح بين ثلاثة أسابيع إلى 16 أسبوعًا الوقت المثالي لتعريضها للماء باستخدام الألعاب أو الحيل. يمكنك أن تساعد القطط الأكبر سنا على تحمل المياه أو الاستمتاع بها أيضا، ولكن ذلك قد يستغرق وقتا أطول.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا