سعود الحربي: تدريب المعلمين على «مايكروسوفت تيمز» وتطبيقات التعليم عن بُعد

دسمان نيوز – أعلنت وزارة التربية أمس شروطا جديدة لسفر المعلمين في جميع المراحل التعليمية، إذ اشترطت توقيع إقرار وتعهد بالالتزام بموعد بدء الدوام، حسب كل مرحلة دراسية، للحصول على إذن السفر (الخروجية).

وفي هذا السياق، شدد وكيل التعليم العام بـ “التربية”، أسامة السلطان، على جميع مراقبي المراحل التعليمية في مختلف المناطق التعليمية بعدم استخراج إذن السفر (الخروجية) لجميع المعلمين الوافدين الراغبين في السفر إلى بلدانهم إلا بعد التوقيع على تعهد بالالتزام بالحضور في الموعد المحدد لبدء الدوام، بحسب كل مرحلة دراسية.

وقال السلطان في تعليمات وجهها إلى مديري المناطق التعليمية، وحصلت “الجريدة” على نسخة منها، “بالنسبة للخروجيات الخاصة بالهيئة التعليمية يتم استخراجها للراغبين منهم بعد التوقيع بالعلم (إقرار وتعهد) بالالتزام بالمواعيد المحدد لعودة الدوام لكل مرحلة دراسية”، موضحا ان موعد الدوام لمعلمي المرحلة الثانوية والموجهين الفنيين 4 أغسطس المقبل، ودوام معلمي بقية المراحل 1 سبتمبر 2020، منوها إلى ضرورة أن يتضمن التعهد تحمل المعلم طالب الخروجية “كافة الآثار القانونية المترتبة على عدم التزامه بمواعيد الدوام المحددة”.

وتشير هذه التعليمات إلى جدية وعزم “التربية” على عودة الدوام بالنسبة للمعلمين والإدارات المدرسية في المواعيد التي سبق أن أعلنها وزير التربية وزير التعليم العالي د. سعود الحربي بعودة دوام معلمي الثانوي في 4 أغسطس، وبقية المراحل في الأول من سبتمبر.

موجهو الحاسوب

من جانب آخر، أكد الوزير الحربي أهمية تدريب المعلمين على حزمة تطبيقات «مايكروسوفت تيمز»، مشيرا إلى أن التوجيه الفني للحاسوب له دور مهم في عمليات التدريب الفنية من خلال طرح برامج تدريبية، وفق أحدث الأدوات والتطبيقات المستخدمة في التعليم التقليدي وعن بعد.

وقال الحربي، خلال اجتماع عقده أمس مع موجهي الحاسوب، بحضور وكيل الوزارة بالإنابة د. بدر بجاد، والوكيل المساعد للتعليم العام أسامة السلطان، والموجهة العامة للحاسوب بالإنابة نجيبة دشتي، إن تطبيقات «مايكروسوفت تيمز» تمتلك مجموعة متنوعة من الخيارات تمكن المعلم من استخدام استراتيجيات تعليمية متعددة داخل الفصول التعليمية التقليدية والتفاعلية عن بُعد من خلال المنصة التعليمية، لافتا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تكيف عمليات التدريب للهيئات التعليمية للارتقاء بالكوادر التعليمية فنيا.

ودعا موجهي الحاسوب إلى بذل المزيد من الجهود في علميات تدريب المعلمين على استخدام التطبيقات الحديثة المطلوبة خلال المرحلة المقبلة، من خلال إعداد وإنشاء مواد التدريب التفاعلي، وأدلة الاستخدام ومواد الفيديو الإرشادية.

وأكد الحربي أهمية تقديم الموجهين تصورا شاملا حول الخطة التدريبية المطلوبة للمعلمين في أسرع وقت، والتركيز على أن تكون قصيرة المدى لأعضاء الهيئة التعليمية في المرحلة الثانوية، ومتوسطة المدى بالنسبة لبقية المراحل من رياض الأطفال إلى الابتدائي والمتوسط.

وأبدى حرص الوزارة على إدخال التعليم الإلكتروني بكل أبعاده في العملية التعليمية والتربوية، لتحقيق الأهداف المنشودة، وخلق جيل قادر على التعليم الذاتي، ليتمكن من مواكبة التطورات الطارئة والمتساركة عالمياً.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا