دعونا نتنفس بعمق ،، بقلم : دالي الخمسان

الأبحاث العلمية تؤكد أن التنفس بعمق يحدث تحولا في صحتك وبمجرد التعود على التنفس بعمق سترى العجائب الصحية ولها اثر فعال في الصحة النفسية والعقلية والادراك وتساعد في إبطاء الشيخوخة مع تقدم العمر.


وانا هنا لن أتطرق الى كل الأمور المتعلقة بالتنفس العميق وفوائده ولكن أحاول أن افتح النوافذ لدخول الهواء النقي وهي دعوة للتنفس بعمق.


ان الفساد له آثار مدمرة على المجتمع وهو اشد فتكا وتأثيرا من أي خلل آخر حيث لا يقتصر دوره المدمر على المجتمع فقط بل يمتد الى جميع النواحي الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، ونحن كمجتمع كويتي نعاني منه في الآونة الأخيرة حيث زاد معدله في كل ناحية من نواحي الحياة السياسية والبرلمانية والتعليمية والاقتصادية وكثير من مناحي الحياة وقد مس هذا الفساد بخيوطه القبيحة الأسس الاجتماعية في زرع روح الكراهية بين فئات المجتمع بسبب غياب العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص، وللفساد آثار مدمرة على المجتمع فهو يؤدي الى انهيار وضياع هيبة دولة القانون والمؤسسات وإضعاف كل جهود الإصلاح المعززة للديموقراطية التي نشأ وتربى عليها أبناء الكويت بإقصاء المخلصين من المناصب القيادية وإسناد الأمر لغير أصحابه.


ان على هيئة مكافحة الفساد الكويتية «نزاهة» دورا كبيرا في الحد من هذا الوباء وتفعيل أدواتها في مكافحة هذا الوباء المدمر ومحاسبة كل شخص من الوزير الى المواطن الخفير والمحافظة على الأموال العامة وعدم المساس بالحقوق والحريات والدفاع عن كل ما يحاول ان يعتدي على مصالح الناس ويشيع في الأرض الفساد.


ان مظاهر الفساد في المجتمع كثيرة يطول إحصاؤها والقاصي والداني يمكنه تلمس أوجه القصور في شتى المناحي من التعليم الى الصحة الى الاقتصاد مرورا بالادارة الحكومية وانتهاء بالمجالس المنتخبة.
دعوة للتنفس بعمق لمحاربة هذه الآفة المدمرة على المجتمع كافة بتضافر الجهود لمحاربة الفساد والحد منه.


وصدق احد الشعراء حين قال:


تجري الرياح كما تجري سفينتنا
نحن الرياح ونحن البحر والسفن
إن الذي يرتجي شيئاً بهمته
يلقاه لو حاربته الأنس والجن
فاقصد إلى قمم الأشياء تدركها
تجري الرياح كما رادت لها السفن.

دالي محمد الخمسان – دسمان نيوز

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا