المال تطلب من الشركات الإفصاح عن تأثيرات فيروس كورونا

دسمان نيوز – دعت هيئة أسواق المال الأشخاص المرخص لهم والشركات المدرجة في بورصة الكويت إلى ضرورة الإفصاح عن تأثير الظروف الاستثنائية الخاصة بفيروس كورونا المستجد على أداء الشركة ومركزها المالي، وأنشطتها بخصوص الإيرادات والمصروفات، إضافة إلى تأثير ذلك على استمرارية الشركة، والخطوات التي اتبعتها للحد من الاثار الاقتصادية للفيروس، وفقاً للنموذج المرفق في تعميم للهيئة بهذا الشأن.

وقالت الهيئة، في تعميمها، إن ذلك يأتي من منطلق تعزيز مبادئ الشفافية والإفصاح في أسواق المال، ووسط الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد والعالم في مواجهة جائحة «كورونا» ونتيجة للتغيرات الاقتصادية الناتجة عن القرارات الاحترازية لمنع انتشار هذا الفيروس، وأثرها على نتائج أعمال الشركات ومراكزها المالية، التي قد تستوجب قيام العديد من تلك الشركات بإعادة تقييم أصولها المالية وغير المالية وفق هذه المستجدات، ومراعاة الأثر الناتج من الإجراءات التي اتخذتها للحد من الآثار المترتبة على تلك الظروف الاستثنائية.

وأكدت الهيئة أنه يتوجب على الشركات المدرجة الإفصاح عن هذا النموذج في توقيت متزامن مع إفصاحها في البورصة عن أول نتائج مالية بعد تاريخ صدور هذا التعميم، مع ضرورة إرفاق نسخة من النموذج مع البيانات المالية التي يتم تقديمها للهيئة.

وأوضحت أنه على الأشخاص المرخص لهم غير المدرجين في البورصة إرفاق هذا النموذج مع أول بيانات مالية يتم تسليمها للهيئة بعد تاريخ صدور هذا التعميم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا