قانون المخاصمه ذر للرماد في العيون ،، هذا مايراه الدكتور مسلط المهيلب

على الرغم من كون مثل هذا القانون يعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح لاستكمال مبدأ دولة القانون الا ان هذا القانون جاء مشوهاً حيث انه لم يحقق الهدف الذي وجد من اجله الا وهو تفعيل الرقابه على القضاء كما انه يتعارض مع مبدأ دستوري الا وهو الحق في التقاضي ذلك انه وفقاً للماده ٣٠٨ الوارده فيه قيد حق التقاضي بجعل كلمة الفصل في هذه الدعوه مقيده ابتدائاً بعرضه على الدائره التي احيل اليها لتقرير جواز او عدم جواز دعوه المخاصمه.

الامر الذي يتعارض مع مبدأ الحق في التقاضي و وجوب تحريره من اي قيد اجرائي او مالي يقيده بشكل يصعب من ممارسة هذا الحق.

لذلك نرا ان مثل هذا التعديل ماهو الا ذر للرماد في العيون بهدف امتصاص الرغبة الشعبيه في ايجاده وابرائاً لذمة الامه.

د. مسلط المهيلب – دسمان نيوز

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا