فهد العبدالمحسن : ليس كل ما يعرض في رمضان ينجح

دسمان نيوز – رغم التوقعات بحصد مسلسل «كأن شيئا لم يكن» النجاح الكبير عند عرضه في شهر رمضان الماضي، لاسيما أن قصته مختلفة شكلا ومضمونا، وإخراجه متميز، ولوجود «كاست» عمل قوي مكون من نخبة من النجوم أصحاب الخبرة الطويلة في المجال الفني، فإنه أصابه ما أصاب العديد من الأعمال الدرامية الأخرى والتي «تاهت» وسط كم المسلسلات المعروضة في الشهر الفضيل، ناهيكم عن توقيت العرض الذي يقتل أي عمل ويحرمه من المتابعة الجماهيرية.

وفي تصريح لـ «الأنباء» قال الفنان د.فهد العبدالمحسن بطل «كأن شيئا لم يكن»: جميعنا يعلم أن وقت الموسم الرمضاني محدود جدا، وفي ظل كثرة الانتاجات الدرامية فيه هناك مسلسلات عديدة لا يشاهدها احد على الرغم من أنها مهمة، بالإضافة إلى أن توقيت العرض وشعبية المحطة تظلم الكثيرين في بعض الأحيان، مردفا: في الغالب الناس تنتظر اعادة المسلسل بعد رمضان لكي تتابعه، وحاليا «كأن شيئا لم يكن» يعرض على منصة «شاهد»، وكما سمعت سيتم تقديمه الشهر المقبل على قناة «MBC»، وهكذا يشاهده الجمهور بشكل افضل.

وتابع: ليس كل ما يعرض في رمضان ينجح بالضرورة، وأتذكر تجربة مسلسلي «نوايا» و«هم نوايا» مع الفنانة القديرة سعاد عبدالله واللذين عرضا خارج الشهر الفضيل وحصدا نجاحا كبيرا جدا، لأنهما صورا دون استعجال، وتابعهما الجمهور بأريحية، وفي المقابل حصد مسلسل «لا موسيقى في الاحمدي» العام الماضي إعجاب الناس في السباق الرمضاني، لكننا كنا نتوقع له نجاحا اكثر من ذلك، في النهاية هناك تفاوت نسبي في النجاح بين عمل وآخر.

وبسؤاله عن رأيه في دراما هذا العام، أجاب د.فهد: المنتجون والمخرجون وطواقم العمل في المجال الفني يبذلون مجهودات جبارة لتقديم أعمال تكون مناسبة وترضي طموحهم وطموح الجمهور المتعطش للأعمال الراقية التي تحمل رسالة ومضمونا وقيمة، واعتقد أن نسب المشاهدة تأثرت بشكل كبير هذا الموسم بسبب جائحة كورونا والتي ألقت بظلالها عل كل مجالات الحياة، وقليل من تابعوا مسلسلا واحدا حتى الحلقة الـ 30.

وأضاف: الناس هذه الفترة «نفسياتها تعبت ومو فرحانة، فآثار كورونا ألعن من كورونا نفسه»، وأملنا في رب العالمين أن يزيح هذه الغمة وان يحفظ الكويت وأهلها والمقيمين على ارضها الطيبة من كل مكروه وان تعود الحياة الى طبيعتها مرة أخرى قريبا، مستدركا: يمكن أن نعتبر هذه الفترة أنها «بريك» للمنتجين والكتاب والمخرجين والممثلين وكافة العاملين في المجال الفني لكي يتأملوا ويفكروا ماذا سيقدمون في المستقبل؟، مؤكدا انه يحرص على الجودة في أعماله وألا تكون استهلاكية.

الجدير بالذكر ان مسلسل «كأن شيئا لم يكن» من تأليف الكاتبة سحاب وإخراج حسين الحليبي، وشارك د.فهد العبدالمحسن في بطولته وبجانبه نخبة من نجوم الدراما، بينهم: زهرة عرفات، هبة الدري، محمد صفر، عبدالله الطليحي، نور الشيخ، خالد الشاعر، سلوى الجراش، إيمان جمال، وغيرهم، ومشاركة ضيفي الشرف الفنانين محمد العجيمي وشهاب حاجية، ودارت قصة العمل حول امرأة ثرية تعاني اضطرابات نفسية نتيجة تعرضها لعنف أسري في صغرها، وتعيش تلك المرأة في الزمن الحالي إلا أنها ومن خلال مرضها تعبر بالمشاهد لماضيها الأليم، ضمن أحداث مترابطة تملؤها الإثارة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا