أبل وأمازون يغيران طريقة عملهما بسبب المظاهرات الأمريكية

كشفت وكالة بلومبرج أن أمازون وأبل وTarget، دسمان نيوز – قد أدخلوا تعديلات على عملياتهم التجارية خلال عطلة نهاية الأسبوع في ضوء المظاهرات في المدن عبر الولايات المتحدة، حيث أبقت آبل العديد من متاجر البيع بالتجزئة مغلقة أمس الأحد، بما في ذلك بعض المتاجر التي أعيد فتحها للتو بعد أسابيع من إغلاقها بسبب وباء كورونا.

وبحسب موقع The verge الأمريكى، فقد أغلقت تارجت 32 من متاجرها في منطقة مينيابوليس، وقالت إنها ستغلق مؤقتًا عدة متاجر أخرى في جميع أنحاء البلاد، فيما أخبرت أمازون وكالة بلومبرج أنها قامت بتقليص وتعديل الطرق “في عدد قليل من المدن” لضمان سلامة العمال.

كما تلقى السائقون في شيكاجو ولوس أنجلوس رسائل يوم السبت الماضى توجّههم بالتوقف عن تسليم الطرود والعودة إلى الوطن، وفقًا لـ Bloomberg، حيث كانت مينيابوليس موقعًا لبعض أكبر التظاهرات ضد وفاة جورج فلويد.

على جانب أخر طالبت شركة الهواتف آبل، المتظاهرين الذين اقتحموا المتاجر الخاصة بهم في الولايات المتحدة الأمريكية، بإعادة الهواتف والأجهزة التي تم سرقتها خلال الساعات الماضية على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد بسبب مقتل الشاب جورج فلويد صاحب الأصول الأفريقية.

وأرسلت الشركة رسائل على جميع الأجهزة التي تم سرقتها من المتاجر تطالب فيها السارقين بضرورة إعادتها مرة آخري اليهم، بعد أن قامت بوقف جميع الأجهزة المسروقة والتي لن يتمكن سارقيها من استخدامها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا