مكاسب متفاوتة لمعظم المؤشرات الخليجية

دسمان نيوز – مرت جلستا الاسبوع الماضي سريعا، كقصر اسبوعهما في الاسواق المالية بدول مجلس التعاون الخليجي، التي عمل 5 منها، وغاب مؤشرا سوقي السعودية وقطر بسبب امتداد العطلة حتى بداية هذا الاسبوع، وسجلت 4 مؤشرات نموا متفاوتا، وتراجع مؤشر واحد وهو مؤشر ابوظبي، وبنسبة محدودة هي ثلث نقطة مئوية فقط، وكان مؤشر سوق عمان الافضل اداء، وربح 4 في المئة تلاه مؤشر بورصة الكويت العام بنسبة 2.5 في المئة، بينما حقق مؤشرا دبي والمنامة ارتفاعا وسطا بنسبة 1.4 و1.2 في المئة على التوالي.

أهم الاحداث المؤثرة في اداء الاسواق المالية الخليجية، خلال تعاملات اسبوعها القصير جدا المتضمن جلستي الاربعاء والخميس، هو ارتفاع حالة التفاؤل بشأن فتح الاقتصاديات العالمية، مما اعطى اسعار النفط تماسكا اكبر، خصوصا أنها تتداول بعقود مستقبلية بلغت بمزيج برنت القياسي إلى مستوى 37.5 في نهاية الاسبوع، وكذلك ربح نايمكس نسبة كبيرة، وبلغ 35 دولارا للبرميل.

واستطاع مؤشر سوق عمان ان يعوض تراجعه خلال ثلاثة اسابيع اخيرة من شهر رمضان، ليعوض بنسبة كبيرة ويربح 4 في المئة خلال جلستين فقط، ليصل إلى مستوى 3520.8 نقطة، بعد ان جمع 134.14 نقطة، وكان مؤشر سوق الكويت الاول قريبا منه حيث حقق نسبة 3.4 في المئة، اي 178.54 نقطة ليصل إلى مستوى 5455.55 نقطة، بينما استطاع مؤشر السوق العام ان يتجاوز مستوى 5 آلاف نقطة للمرة الاولى، منذ ان تخلى عنه في بداية مارس الماضي، ليغلق على مستوى 5018.83 نقطة بعد ان جمع نسبة 2.5 في المئة هي 123.66 نقطة، بينما خسر مؤشر رئيسي 50 بعُشري نقطة مئوية اي 9 نقاط ليقفل على مستوى 4045 نقطة، وزاد معدل السيولة حيث بلغت اكثر من 40 مليون دينار، وزاد الشاط كمعدل جلستين مقابل 5 جلسات، وتجاوز 200 مليون سهم، وكانت الاسهم القيادية في المقدمة خصوصا الوطني وبيتك واهلي متحد واجليتي وزين.

وربح مؤشر سوق دبي نسبة 1.4 في المئة اي 27.99 نقطة ليصل إلى مستوى 1961.48 نقطة، ليقترب من مستوى 2000 نقطة بدعم من فتح دبي لبعض القطاعات الاقتصادية واعلان شركة طيران الامارات عودتها للعمل منتصف هذا الشهر، وربح مؤشر سوق البحرين نسبة قريبة من دبي كانت 1.2 في المئة اي نحو 15 نقطة، ليقفل على مستوى 1276.06 نقطة بعد نمو اسعار بعض الاسهم، خصوصا اهلي متحد بدعم تداولاته العالية في بورصة الكويت.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا