بسبب المخدرات.. لاعب يبيع ميداليته الذهبية ويعتزل مبكرا

دسمان نيوز – أفصح فلافيو دونيزيتي مدافع فريق ساو باولو البرازيلي سابقا، عن واقعة مثيرة تعرض لها قبل 15 عاما، وتحديدا بعد الفوز بكأس العالم للأندية على حساب ليفربول الإنجليزي.

 وتوج ساوباولو باللقب آنذاك بعد فوزه في المباراة النهائية على “الريدز” بهدف دون رد، سجله اللاعب كارلوس لوسيانو مينيرو في الدقيقة 27 من عمر المباراة.

 لكن يبدو أن دونيزيتي لم يكن فخورا بالإنجاز التاريخي الذي حققه مع بطل أمريكا الجنوبية السابق، واضطر لبيع الميدالية الذهبية مقابل مبلغ زهيد.

 وقال دونيزيتي في تصريحات أبرزها موقع “جول” في نسخته العالمية، إنه أقدم على التنازل عن ميداليته الذهبية التي حصدها آنذاك، بسبب رغبته في جني أموال تساعده على شراء المخدرات.

وأردف بقوله: “بالفعل حصلت على 7 آلاف ريال برازيلي (2875 جنيه إسترليني)، وأنفقتها بالكامل على المواد المخدرة”.

 واعترف اللاعب البرازيلي بندمه الشديد على إدمانه المخدرات والمواد الكحولية، لافتا إلى أنها لعبت دورا كبيرا في زيادة وزنه بشكل ملحوظ، ومن ثم الابتعاد عن المستطيل الأخضر.

 وأضاف في هذا الصدد بقوله: “المخدرات دمرت حياتي بشكل كبير.. اعتزلت كرة القدم في عام 2009، ولكنني كنت مصرا على العودة لأكمل ما بدأت بعد 6 سنوات، وانتقلت وقتها إلى فريق تابواو دا سيرا”.

 وأتم: “مازلت أحلم بالعودة كلاعب محترف، أسفي الأكبر هو تجربة الكوكايين، لقد دمرتني تماما”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا