رئيس كولومبيا يمدد إجراءات الإغلاق حتى 31 مايو والطوارئ الصحية لنهاية أغسطس

دسمان نيوز – أعلن الرئيس الكولومبى إيفان دوكى، تمديد فترة العزل الصحى وإجراءات الإغلاق فى البلاد حتى 31 مايو الجارى، للوقاية من فيروس كورونا، كما أعلن تمديد حالة الطوارئ الصحية حتى 31 أغسطس المقبل، ليعتبر هذا التمديد هو الرابع للقيود المتعلقة بفيروس كورونا المفروضة منذ منتصف مارس الماضى.

وقال دوكى، عبر حسابه على انستجرام: “نعلن اليوم للبلاد أننا سنمدد العزل الإلزامى الوقائى حتى 31 مايو بمسؤولية الاستمرار فى حماية حياة وصحة جميع الكولومبيين”، مضيفا: “كما تمتد حالة الطوارئ الصحية حتى 31 أغسطس، لمواصلة اتخاذ تدابير ضد Covid-19“.

من ناحية أخرى، أعلنت وزارة الصحة الكولومبية، أمس الثلاثاء، أن حصيلة الوفيات بفيروس كورونا المستجد فى البلاد ارتفعت إلى 592 بعد تسجيل 18 وفاة جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وأضافت الوزارة فى بيان أنه تم أيضا إحصاء 721 حالة إصابة جديدة بالفيروس ما رفع إجمالى الإصابات بالفيروس إلى 16295

وأشار البيان، إلى أن عدد المصابين الذين تماثلوا للشفاء بلغ 3903 أشخاص بعد تسجيل 152 حالة تعاف إضافية.

وكان الرئيس الكولومبى إيفان دوكى، أعرب عن شكره وامتنانه لجميع الأطباء والممرضات والعاملين فى المجال الصحى، من خلال عملهم الدؤوب والمهنى فى مواجهة تفشى فيروس كورونا الجديد “كوفيد 19” فى البلاد.

وقال دوكى، عبر حسابه الرسمى على انستجرام: “فى اليوم الثالث من الحجر الصحى، أود أن أعرب عن امتنانى لجميع الأطباء والممرضات والعاملين المساعدين فى القطاع الصحى، من خلال عملهم والتزامهم واحترافهم فى مواجهة بلادنا COVID-19″.

كما أثنى دوكى، على عمل أفراد القوات المسلحة وقوات الشرطة الذين يضمنون الأمن فى البلاد أثناء فترة العزل الإلزامى الوقائى.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا