كورونا يعصف بـالجمعيات التعاونيات

دسمان نيوز – لم يكتف فيروس “كورونا” بمداهمة معظم الجمعيات التعاونية المنتشرة في جميع مناطق البلاد، حتى أصبح قاب قوسين أو أدنى من تفشي العدوى بالفيروس داخل جميع أسواقها المركزية وبلا استثناء، بل ذهب إلى أبعد من ذلك، محدثاً تطوراً خطيراً، أمس الأول، بتسجيل أول حالة وفاة، لمسؤول فريق المتطوعين في جمعية الخالدية، المواطن فيصل الشويع، متأثراً بإصابته بـ “كوفيد -19”.

وثمة قرابة 35 تعاونية سقطت في فخ الفيروس المستجد، مسجلة مئات الإصابات بين صفوف موظفيها وعمالها ومتطوعيها بل وأعضاء مجالس الإدارة أيضاً، آخرها اكتشاف 194 إصابة، في تعاونيات، عبدالله السالم والمنصورية، وسلوى، وحطين، وصباح السالم، مما دفع بالجمعيات إلى التنسيق مع وزارة الصحة لعمل مسحات عشوائية لجميع موظفيها وعمالها، بل ولقاطني مناطق عملها، للوقوف على الوضع الصحي هناك، والتأكد من خلوهم من الإصابة بالفيروس من عدمه، غير أن الأخيرة أبلغتهم بإلغاء عملية الفحص وعدم استكمالها في بقية “التعاونيات” في قرار أثار استغراب مسؤولي اتحاد الجمعيات والقائمين على التعاونيات.

شبح الإغلاق

من جانبه، أكد أمين صندوق اتحاد الجمعيات التعاونية خالد المطيري، أن الجمعيات باتت تواجه شبح الإغلاق، في حال لا قدر الله، استمر تسجيل الأعداد الكبيرة من الإصابات بـ “كورونا”، وتحولت إلى بؤر موبوءة بالفيروس المستجد، مشيراً إلى أن “التعاونيات” الحصن الغذائي الأول في الكويت، والمقصد الأساسي لجموع المواطنين والمقيمين لسد احتياجاتهم من المواد الغذائية والاستهلاكية ومن شأن إغلاقها أن يسبب مشكلة كبيرة ندعو الله تعالى عدم بلوغها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا