تعافي معمرة كورية جنوبية تبلغ 104 أعوام من فيروس كورونا

دسمان نيوز – تعافت أكبر مريضة كورية جنوبية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والبالغ عمرها 104 أعوام، في إقليم كيونج سانج الشمالي بجنوب شرق البلاد، حيث خرجت من المستشفى اليوم الجمعة بعد 67 يوما من العلاج.

وأفاد مسئولون في كوريا – حسبما نقلت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية – بأن المريضة، والتي يطلق عليها “تشوي”، غادرت مركز بوهانج الطبي (على بعد 375 كيلومترا جنوب شرق العاصمة سول) ظهر اليوم بالتوقيت المحلي بعد أن ظهرت نتيجة اختباراتها سلبية للفيروس.

وكانت تشوي مقيمة في دار رعاية للمسنين في كيونج سانج منذ 2012، وأصيبت بالفيروس يوم 8 مارس الماضي في ظل عدوى جماعية بالدار، وتم إدخالها مستشفى بوهانج بعد يومين.. وظهرت عليها أعراض أولية تشمل السعال والتهاب الحلق ثم دخلت مرحلة خطر في أبريل الماضي بعد أن أصيبت بالتهاب أمعاء وضغط الدم وزيادة عدد الخلايا البيضاء وارتفاع مستويات الالتهاب، وفقا للمسؤولين.

ولكن حالتها تحسنت بفضل استجابة الفريق الطبي المتابع لحالتها على النحو الصحيح، وتناوب الطاقم لمدة 24 ساعة لرعاية المريضة، حيث أنها تعاني بالفعل من أمراض أخرى ولا يمكنها السير بمفردها.

وسُمح لتشوي بمغادرة المستشفى بوجب تدابير الحجر الصحي، التي تسمح للمريض بمغادرة المستشفى بعد أن تظهر نتيجة اختبار الفيروس سلبية مرتين متتاليتين، وبناء على رغبتها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا