صداع في رأس وزارة الشؤون الاجتماعية خلال رمضان

دسمان نيوز – رغم الجهود المضنية المبذولة من وزارة الشؤون الاجتماعية، لإحكام قبضة الدولة على عمليات جمع التبرعات، وتشديد الرقابة والمتابعة على الجهات الخيرية كافة، لاسيما خلال شهر رمضان المبارك، للتأكد من تطبيقها للضوابط والاشتراطات المنظمة لعمليات الجمع، حفاظاً على العمل الخيري من أي شائبة، أو انحراف يشوّه صورته ويضيع الهدف المرجو منه، تظل «أكشاك» الجمع العيني وجمع الملابس البالية، التي يكثر انتشارها بصورة واسعة خلال الشهر الفضيل، صداعاً مستمراً في رأس «الشؤون»، لاسيما مع بدء مشروع التبرعات كل عام.

ووفقا لإحصائية حديثة صدرت عن «الشؤون»، بلغ إجمالي المخالفات المحررة خلال الأسبوع الأول من رمضان 91 مخالفة متنوعة، 80 منها خاصة بـ «الأكشاك» بنسبة مئوية بلغت 90 في المئة من إجمالي المخالفات، كما بلغ إجمالي مخالفات الأسبوع الثاني 56 مخالفة منها 46 «كشكاً» بنسبة 85 في المئة من المخالفات، أي أن مجموع المخالفات المحررة حتى منتصف رمضان بلغ 147 مخالفة متنوعة منها 126 مخالفة خاصة بالأكشاك، بنسبة 85 في المئة من إجمالي المخالفات.

هذه المشكلة ليست وليدة اليوم، بل تعانيها الوزارة منذ سنوات ماضية، وهذا ما حدا بها إلى تشكيل فريق تفتيش منوط بمتابعة وضع الأكشاك المخالفة وإزالتها فوراً، بالتعاون مع بلدية الكويت، حيث بلغ إجمالي «الأكشاك» التي أزيلت بمعرفة «البلدية»، خلال الأسبوعين الماضيين، قرابة 99 كشكاً، استناداً إلى القرار (190/ 2008) الذي يحظر وضع أي منشأة في الساحات العامة والميادين، أو على الأرصفة.

ومن اللافت خلال رمضان الجاري، تلاشي مخالفات الأفراد التي تكثر بشدة خلال الشهر الفضيل، وتعيد مصادر «الشؤون» السبب الى فرض حظر التجول في البلاد، وعدم الجمع بالمساجد، وفي المقابل هناك استمرار لرصد إعلانات الجمع المخالفة، سواء من قبل المطاعم أو الشركات التي تدعو إلى التبرع بدعوى تجهيز وجبات إفطار صائم، حيث قامت الوزارة بمخاطبة الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية بشأنها، فضلاً عن رصد اعلانات من دون رقم ترخيص، من قبل بعض الجمعيات، وتم التواصل معها لوضع رقم ترخيص المشروع وعبارة «يمنع الجمع النقدي»، التي تشكل ضمانة للمتبرع بأن المشروع مصرح به من قبل «الشؤون».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا