البطالة قد تتجاوز مستوى 20%

دسمان نيوز – حذر مسؤولو الإدارة الأميركية، أمس الأول، من أن وضع البطالة قد يزداد سوءاً بصورة كبيرة خلال الأشهر المقبلة، مع تجاوز معدل البطالة مستوى 20 في المئة، بعد صدور تقرير الوظائف الشهري لأبريل.

وصرح وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشن، في حديث مع “فوكس نيوز” قائلاً: أعتقد أن هناك خطراً كبيراً في عدم إعادة تشغيل الاقتصاد. سنعيد التشغيل بطريقة مدروسة تعيد الأفراد للعمل بأمان، مع تطبيق تدابير التباعد الاجتماعي.

وأقر منوتشن أن البطالة قد تصل إلى 25 في المئة، قائلاً: الأرقام المسجلة من المحتمل أن تزداد سوءًا قبل أن تتحسن، كما أشار المستشار الاقتصادي بالبيت الأبيض كيفين هاسيت إلى أن معدل البطالة ربما يتجاوز 20 في المئة.

وأوضح مدير المجلس الاقتصادي الوطني بالبيت الأبيض، لاري كودلو، أن الإدارة تستعد لبيانات اقتصادية صعبة عن شهر مايو.

وجاءت تلك التحذيرات بعد البيانات الصادرة الجمعة التي أظهرت ارتفاع معدل البطالة الأميركي إلى 14.7 في المئة، وهو الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية.

وصرح رئيس الاحتياطي الفدرالي لدى “مينابوليس”، نيل كشكاري، أن الأميركيين يجب أن يستعدوا لأنباء أكثر سوءًا بشأن البطالة في ظل أزمة وباء “كورونا”، وأن على الكونغرس دراسة تقديم المزيد من الدعم.

وصرح كشكاري في حديث مع “إيه بي سي”، أمس الأول، تعليقًا على بيانات الوظائف الأخيرة عن شهر أبريل قائلاً: الأسوأ لم يأت بعد فيما يخص الوظائف، مضيفًا أن هناك حوالي 23 في المئة أو 24 في المئة من الأفراد عاطلون عن العمل حقًا، في حال حدث تعاف تدريجي كما أتوقع، فإن هؤلاء الناس سيكونون بحاجة إلى المزيد من الدعم.

وأضاف كشكاري أن البنك المركزي سيفعل كل شيء في سلطته، للتأكد من مواصلة عمل النظام المالي، ولكن سيكون هناك حاجة إلى تلك الجهود المالية لدعم عشرات الملايين من العاطلين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا