نجل الطبيب المصري المتوفي بكورونا : كان متفانيا في خدمة المرضى

دسمان نيوز – اكد نجل الطبيب الراحل المتوفي جراء إصابته بفيروس كورونا د. طارق مخيمر ان والده اصيب منذ أسبوعين.

“الأنباء” التقت “محمد طارق مخيمر” نجل الطبيب المتوفي، وقال “الوالد اصيب بالفيروس اثناء عمله بمستشفى الصباح ، وقد اصيب بالفيروس منذ اكثر من أسبوعين وادخل المستشفى ولكن حالته ساءت فنُقل الى العناية المركزة منذ اسبوع”.

واوضح محمد انه “عقب إصابة الوالد رحمه الله تم فحص الجميع بالبيت وجاءت النتيجة سلبية للجميع”.

و أسرة الطبيب الراحل مكونة من الزوجة وابنة وولدين أصغرهم عمره ١٤ عاماً.

من جانبه قال د. علاء ابراهيم وهو زميل للطبيب الراحل انه كان يعمل في الكويت منذ اكثر من ٢٠ عاماً وعمل في مستشفى زين

وهو من الناس المحبوبين جدا بين زملائه وكذلك من قبل المرضى نظرًا لتعامله الراقي والمتفاني مع الجميع ، لافتًا انه كان رحمه الله من الأشخاص الذين يتمتعون بهدوء في التعامل، وكان طيباً في تصرفاته وحتى طموحاته كانت تتسم بالاعتدال الشديد والاهتمام بالمرضى.

وكانت وزارة الصحة اعلنت وفاة اول طبيب في الكويت بعد إصابته بالعدوى بفيروس كورونا” كوفيد١٩” والطبيب المتوفي د.طارق حسين مخيمر مصري الجنسية من مدينة المنصورة ويعمل طبيب في تخصص الانف والأذن والحنجرة بمستشفى زين والصباح.

ومن جانبه قدم وزير الصحة د. باسل الصباح العزاء لأسرة الطبيب وزملائه عبر موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر” وقال”إنا لله وإنا إليه راجعون، أعزي نفسي وكل الزملاء بوفاة الأخ د. طارق حسین مخيمر، من أطباء الأنف والأذن والحنجرة في م. زین متأثرا بمضاعفات فيروس كورونا المستجد.

رحمه الله وألهم أهله ومحبيه الصبر والسلوان.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا