مريم العقيل : المرأة الكويتية بذلت جهودا واضحة وملموسة بمشاركتها الفعالة في مواجهة فيروس كورونا

دسمان نيوز – أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل، أمس الأول، أن المرأة الكويتية بذلت جهودا واضحة وملموسة، بمشاركتها الفعالة في مواجهة فيروس كورونا، رافعة لواء التحدي مع أشقائها الرجال في الصفوف الأمامية.

وقالت الوزيرة العقيل، خلال كلمة لها، على هامش رعايتها فعاليات الغبقة الرمضانية، التي أقيمت عبر الاتصال المرئي بعنوان “المرأة وكوفيد- 19″، بالتعاون مع مجموعة البنك الدولي ومركز أبحاث ودراسات المرأة بجامعة الكويت وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، إن أهمية هذه الغبقة تكمن في مناقشتها موضوعا يهدف إلى تسليط الضوء على الدور المشرف للمرأة على مستوى العالم، كذلك دور المرأة الكويتية في التعامل مع أزمة فيروس كورونا، لافتة إلى دور المرأة الكويتية في مكافحة ومواجهة هذا الوباء جنباً إلى جنب مع الرجل لاحتواء هذه الأزمة.

تمكين المرأة

من جهته، قال الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية د. خالد مهدي، إن الكويت حريصة كل الحرص على الاهتمام بدمج وتمكين وتوظيف المرأة في مختلف المجالات.

وأضاف مهدي أن المرأة ركيزة أساسية من رأس المال البشري، ومن أهم ركائز خطة التنمية التي تشتمل على سياسات تحقق أهداف الدمج والتمكين والتوظيف للمرأة.

وأوضح أن خطة التنمية حرصت على أن يكون جزءا من مستهدفاتها زيادة أعداد القياديات من العناصر النسائية بنسبة 30 في المئة، فضلا عن العمل على تمكين المرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، بحيث يكون لها تمثيل برلماني وفي مجالس إدارات الهيئات الحكومية، وقد أثبتت الدراسات زيادة إنتاجية الهيئات التي تشهد تمثيلا للمرأة.

الخطوط الأمامية

من جانبه، أشاد الممثل المقيم لمجموعة البنك الدولي في الكويت غسان الخوجة بالجهود الشاملة التي تبذلها الكويت لمواجهة فيروس كورونا.

وأثنى الخوجة على جهود المرأة الكويتية، التي كانت في الخطوط الأمامية بين العاملين الصحيين والمهندسين وجميع المتطوعين، مشيرا إلى أن الكويت مرت بأزمات من قبل وخرجت قوية وستخرج أقوى مرة أخرى بعد هذه الأزمة.

بدورها، أكدت رئيسة مركز دراسات وأبحاث المرأة في كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الكويت د. لبنى القاضي أن مساهمة المرأة الكويتية في الأزمة الصحية الحالية كانت واضحة في الصفوف الأمامية كقياديات وطبيبات ومهندسات ومتطوعات وغيرها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا